جريمة حرب بكل المقاييس ... مجموعة العمل: أربعة فلسطينيين قضوا في سجون الأسد خلال 2021 ● أخبار سورية
جريمة حرب بكل المقاييس ... مجموعة العمل: أربعة فلسطينيين قضوا في سجون الأسد خلال 2021

قضى أربعة معتقلين فلسطينيين في سجون الأسد خلال عام 2021 المنصرم، ما يرفع الحصيلة الإجمالية لضحايا السجون الأسدية إلى (635) لاجئاً بينهم نساء وأطفال.

ووفق آخر إحصائيات "مجموعة العمل من أجل فلسطينيي سوريا" فإن أحد الضحايا هو "ماجد المدني" الذي شوهد في الشهر الثامن من عام 2014 في فرع المنطقة (27)، وذلك بعد اعتقاله أثناء توزيع المساعدات الإغاثية على بوابة مخيم اليرموك بدمشق، وفق ما أكد مفرج عنه لمجموعة العمل.

وكان ثاني الضحايا "محمود قدورة"، حيث نعته عائلته بعد قرابة 7 سنوات من اعتقاله، بالإضافة لـ "محمد إبراهيم كمال " أحد أبناء مخيم العائدين حيث تم تبليغ عائلته بوفاته.

وتحفظت "مجموعة العمل" عن ذكر اسم الضحية الرابعة حفاظاً على سلامة عائلته التي لا تزال في دمشق، إذ تم ابلاغ ذويه بوفاته وتسليمهم هويته وأغراضه الشخصية يوم 1 آذار/ مارس.

وأكدت مجموعة العمل من أجل فلسطينيي سورية أن ما يجري داخل المعتقلات السورية للاجئين الفلسطينيين "جريمة حرب بكل المقاييس"، حيث يواصل النظام السوري انتهاكاته بحقّ المعتقلين من تعذيب وقتل وإخفاء قسري.

ويشير فريق الرصد في المجموعة إلى توثيقه أكثر من (1800) معتقلاً فلسطينياً في الأفرع الأمنية التابعة للنظام السوري، بينهم (110) لاجئات فلسطينيات، إضافة إلى عشرات الأطفال دون سن 18.