فيلق الشام و10 فصائل أخرى تتوحد ضمن "الجبهة الوطنية للتحرير" شمال سوريا ● أخبار سورية
فيلق الشام و10 فصائل أخرى تتوحد ضمن "الجبهة الوطنية للتحرير" شمال سوريا

أعلنت تشكيلات عسكرية عدة في الشمال السوري اليوم 28 أيار، عن توحدها في كيان جديد باسم "الجبهة الوطنية للتحرير"، كبداية لتكتل باقي الفصائل ضمن كيان موحد في سياق تنظيم العمل العسكري والوصول لتوحيد كل القوى ضمن جيش وطني واحد.

ضم التشكل كلاً من " فيلق الشام، جيش إدلب الحر، الفرقة الساحلية الأولى، الجيش الثاني، الفرقة الساحلية الثانية، جيش النخبة، الفرقة الأولى مشاة، جيش النصر، شهداء الإسلام داريا، لواء الحرية، الفرقة ۲۳".

ويقود التشكيل الجديد "العقد فضل الله" ونائبه المقدم صهيب ليوش، ورئيس الأركان الرائد محمد منصور".

ويأتي هذا التشكل في سياق التمهيد للمرجلة اللاحقة في الشمال السوري التي تجمع جل الفصائل ضمن مكون عسكري موحد كجيش وطني على غرار التنظيم العسكري في ريف حلب الشمالي.