مظاهرة احتجاجية بريف الرقة و "قسد" تقابلها بالرصاص وتوقِع جرحى ● أخبار سورية
مظاهرة احتجاجية بريف الرقة و "قسد" تقابلها بالرصاص وتوقِع جرحى

سقط جرحى في صفوف المدنيين إثر قيام عناصر قوات سوريا الديمقراطية "قسد" بإطلاق النار عليهم بعد خروجهم بمظاهرة في قرية السويدية بريف مدينة الطبقة بريف الرقة الغربي.

وقال ناشطون إن أهالي قرية "السويدية" غربي الرقة خرجوا بمظاهرة في ظل عصيان مدني في قرية السويدية، احتجاجا على تردي الوضع المعيشي والاقتصادي وانعدام مقومات الحياة في مناطق سيطرة "قسد".

وأشار ناشطون إلى أن "قسد" اقتحمت القرية وأطلقت النار، ما أدى لإصابة خمسة مدنيين بجروح بعضهم بحالة خطرة.

وشنت "قسد" حملة دهم واعتقالات وسط توتر كبير تشهده البلدة.

وسبق أن نظم مدنيون في محافظات ديرالزور والرقة والحسكة مظاهرات احتجاجية على سياسات "قسد" التعسفية، فيما يخص التجنيد الإجباري وحملات الاعتقال العشوائية، بالإضافة لمظاهرات خرجت مطالبة بالإفراج عن المعتقلين، وتنديدا بسوء الأوضاع المعيشية.

وفي أواخر العام الماضي قام محتجون من أبناء مدينة البصيرة بريف دير الزور الشرقي، بطرد موظفي مجلس الشعب التابع لـ "قسد" في المدينة ليومين متتالين، بسبب عدم تنفيذ مطالبٍ سابقةٍ لهم، وهي تأمين وظائف لأبناء المدينة وتحسين الوضع المعيشي للأهالي.