ارتفاع حصيلة شهداء اليوم في درعا مع تصاعد غارات المجرم الروسي

27.حزيران.2018

ارتفعت حصيلة شهداء محافظة درعا اليوم الأربعاء في ظل استمرار الغارات المكثفة من الطيران الحربي الروسي، واستمرار القصف المدفعي والصاروخي على غالبية بلدات وقرى محافظة درعا.

حيث استشهد خمسة مدنيين "بينهم 3 أطفال وسيدة" في مدينة داعل بريف درعا الغربي بغارة من الطيران الروسي استهدفت الأحياء السكنية في وسط المدنية، فيما استشهد ثلاثة مدنيين متأثرين بجراحهم جراء قصف سابق في كل من الحراك وبصر الحرير والغارية الغربية.

ولم تتوقف الغارات الروسي لهذا الحد بل واصلت قصف المدنيين أينما كانوا ما أدى لاستشهاد ثلاثة مدنيين بقصف على بلدة الجيزة، وشهيدين في مدينة الحراك وشهيد في كلا من المسيفرة وصيدا، بعد غارات استهدفت منازل المدنيين في تلك البلدات، في تصعيد خطير من الطيران الروسي على كافة مناطق سيطرة الثوار في ريف درعا.

وشنت الطائرات الروسية والأسدية غارات جوية عنيفة جدا تسببت بسقوط عدد من الجرحى بين المدنيين في درعا البلد والغارية الشرقية والحراك وصيدا وناحتة وكحيل ونوى وتسيل والصورة وابطع والشيخ سعد وطفس والطيبة.

وتواصل الطائرات الروسية والأسدية الحربية والمروحية بشن عشرات الغارات الجوية العنيفة بالصواريخ والبراميل المتفجرة، أدت لخروج ثلاثة مشافي ميداني عن الخدمة في كلا من بلدات المسيفرة والجيزة وصيدا، وخروج مركز للدفاع المدني في المسيفرة.

  • المصدر: شبكة شام
  • اسم الكاتب: فريق التحرير

الأكثر قراءة