الرئاسة التركية: عملية "نبع السلام" أحبطت خطط هندسة جيوسياسية بالمنطقة

08.كانون1.2019

قال رئيس دائرة الاتصال في الرئاسة التركية فخر الدين ألطون، السبت، إن عملية "نبع السلام" شمالي سوريا أحبطت خطط هندسة جيوسياسية مشابهة لأخرى حيكت قبل 100 عام، لافتاً إلى أن تركيا "بذلت جهودا كبيرة لتطوير رؤيتها الجيوسياسية وتجاوز التحديات التي واجهتها".

وأكد ألطون أن تركيا نفذت سياستها الخاصة في العديد من القضايا المعقدة مثل مكافحة الإرهاب والشأنين السوري والقبرصي والمستجدات شرقي البحر المتوسط، مشدداً على أن تركيا تكافح بفاعلية في الميدان وعلى الطاولة جميع التنظيمات الإرهابية دون التمييز بينها وفي مقدمتها "غولن" و"ي ب ك/ بي كا كا" و"داعش".

وقال: "قوتنا في المفاوضات تستمد زخمها من قوتنا الإقليمية، ومن خلال عملية نبع السلام فقط أثبتنا إمكانية وضع قواعد لعبتنا، وإحباط مشاريع هندسة جيوسياسية مشابهة لأخرى حاكتها جهات فاعلة أجنبية قبل 100 عام؛ على الرغم من جميع محاولات الحصار".

وكان أكد ياسين أقطاي، مستشار الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، يوم السبت، أن التدخل التركي عبر عملية "نبع السلام" في سوريا حق من حقوقها، لحماية حدودها وأمنها القومي.

ولفت أقطاي إلى دور بلاده في خلق بنية جديدة لسوريا، من خلال مشاركتها في محادثات "سوتشي" و"استانا" و"جنيف"، ومساعيها لوضع دستور جديد يحافظ على أهداف السوريين ويجمع كافة الطوائف السورية، ويضمن وحدة الأراضي السورية.

  • المصدر: شبكة شام
  • اسم الكاتب: فريق التحرير

الأكثر قراءة