القذائف تصيب المدنيين بالخطأ ... شهداء وجرحى في درعا المحطة

22.كانون1.2016
الصورة تعبيرية أرشيفية
الصورة تعبيرية أرشيفية

سقط عدد من الشهداء والجرحى في صفوف المدنيين جراء سقوط قذائف بالخطأ على مناطق تواجدهم في أحياء مدينة درعا الواقعة تحت سيطرة نظام الأسد.

وأكد ناشطون على أن خمسة شهداء من المدنيين "بينهم ثلاثة من عائلة واحدة" على الأقل ارتقوا جراء إصابتهم بقذائف عن طريق الخطأ بعد قيام فصائل الثوار باستهداف مواقع ونقاط سيطرة قوات الأسد في أحياء السبيل والمطار والضاحية براجمات الصواريخ، علما أن المواقع المستهدفة تقع على مقربة من منازل المدنيين، ونسبة الخطأ غالبا ما تكون كبيرة.

وأتى قيام الثوار بدك معاقل قوات الأسد في مدينة درعا ردا على قصف أحياء درعا البلد وحي طريق السد ومخيم درعا بقذائف المدفعية وصواريخ الفيل.

وفي ريف درعا تعرضت اليوم مدينة الحراك بالريف الشرقي لقصف مدفعي وصاروخي عنيف ما أدى لسقوط شهيدين "أم وابنها" وعدد من الجرحى، كما تعرضت مدينة طفس وبلدتي النعيمة واليادودة لقصف مماثل أدى لسقوط شهيد في طفس.

ورد الثوار على هذا القصف العشوائي أيضا باستهداف  معاقل قوات الأسد في اللواء 12 بمحيط مدينة ازرع بقذائف صاروخية وحققوا إصابات جيدة.

وفي سياق مغاير تمام اغتال اليوم مجهولون أحد عناصر الجيش الحر على الطريق الواصل بين بلدة ناحتة ومدينة بصر الحرير.

  • المصدر: شبكة شام
  • اسم الكاتب: فريق التحرير

الأكثر قراءة