برعاية الحكومة المؤقتة .. "الشامية والسلطان مراد" يتفقان على وقف القتال وحل الخلاف الحاصل

17.تشرين1.2017
صورة تعبيرية أرشيفية
صورة تعبيرية أرشيفية

اجتمع فصيلي الشامية والسلطان مراد برعاية الحكومة السورية المؤقتة والقيادة المشتركة ممثلة بـ "السلطان مراد، كتلة النصر، الجيش الوطني"، لمعالجة الخلافات الناشئة في الأحداث الأخيرة، بحضور رئيس الحكومة ووزارة الدفاع وهيئة الأركان ولجنة المجلس الإسلامي السوري وعدد من الشخصيات الثورية.

خلص الاجتماع لتوقيع اتفاق مبدئي بين الطرفين يقضي بتثبيت وقف إطلاق النار وسحب المظاهر المسلحة، و إطلاق سراح الموقوفين من الطرفين فوراً، و تسليم إدارة كافة المعابر الحالية وأي معبر يتم إنشاؤه لاحقاً إلى الحكومة السورية المؤقتة.

كما تم الاتفاق على تشكيل لجنة قضائية للبت في قضايا الحقوق بين الطرفين، حيث تعهدت الفصائل بالتزام القرارات الصادرة عن وزارة الدفاع وهيئة الأركان.

وشهدت الأيام الماضية توتراً كبيراً وصل للصدام المسلح بين الجبهة الشامية وكتلة السلطان مراد بريف حلب الشمالي على خلفية خلافات بين الطرفين فيما يتعلق بتسلم معبر باب السلامة من قبل الجبهة الشامية للحكومة المؤقتة.

  • المصدر: شبكة شام
  • اسم الكاتب: فريق التحرير

الأكثر قراءة