شهداء وجرحى جراء قصف جوي على ريف ديرالزور

11.كانون1.2016
الصورة تعبيرية أرشيفية
الصورة تعبيرية أرشيفية

سقط عدد من الشهداء والجرحى في صفوف المدنيين جراء قصف طائرات حربية "يعتقد أنها روسية" على بادية خشام الواقعة بريف ديرالزور الشرقي، حيث استهدفت الطائرات مصافي نفطية بدائية في محيط حقل كونيكو.

وأشار ناشطون إلى أن عدد الشهداء وصل إلى ثلاثة، ومن المرجح ارتفاع العدد نظرا لسقوط عدد من الجرحى بإصابات متفاوتة الخطورة، علما أن الطائرات نفذت الغارات باستخدام القنابل العنقودية.

وأغارت الطائرات أيضا على أحياء خاضعة لسيطرة تنظيم الدولة بمدينة ديرالزور ومحيط جامعة الجزيرة بقرية البغيلية، وعلى محيط مطار ديرالزور العسكري الذي شهد اشتباكات بين عناصر التنظيم وقوات الأسد.

هذا وقد أفاد ناشطون بأن طيران التحالف الدولي قصف حقل التنك ومحيط حقل العمر.

والجدير بالذكر أن المدنيين في ديرالزور وريفها يعانون من إرهاب نظام الأسد وإجرام تنظيم الدولة، حيث يقوم نظام الأسد بقصف منازل المدنيين في الأحياء والمدن والقرى الخاضعة لسيطرة تنظيم الدولة بشتى أنواع الأسلحة ولا سيما بصواريخ الطائرات.

فيما يقوم تنظيم الدولة بحصار الأحياء الخاضعة لسيطرة قوات الأسد ويقصفها بين الفينة والأخرى بقذائف المدفعية والهاون.

  • المصدر: شبكة شام
  • اسم الكاتب: فريق التحرير

الأكثر قراءة