شهيدان أطفال بقصف صاروخي للنظام على جسر الشغور

01.آب.2019
صورة تعبيرية أرشيفية
صورة تعبيرية أرشيفية

استشهد طفلان وجرح آخرون مساء اليوم الخميس، بقصف صاروخي لقوات الأسد على مدينة جسر الشغور بريف إدلب الغربي، تزامناً مع قصف جوي وصاروخي عنيف يطال ريفي إدلب وحماة وجبهة الكبينة.

وقال نشطاء إن قوات الأسد استهدفت براجمات الصواريخ، الأحياء السكنية بمدينة جسر الشغور، خلفت شهيدان أطفال وعدد من الجرحى، عملت فرق الدفاع المدني على نقلهم للمشافي الطبية.

وتعرضت عدة مناطق بريف إدلب الجنوبي اليوم، لقصف جوي من الطيران الحربي الروسي تركز على أطراف مدينة معرة النعمان وخان شيخون، والحربي التابع للنظام على مدينة كفرنبل أوقع عدة جرحى.

وفي ريف حماة، تتواصل الغارات بشكل عنيف ومركز من الطيران الحربي الروسي وطيران الأسد على عدة مدن وبلدات، اوقعت شهداء وجرحى في اللطامنة ولطمين، كما استهدف الطيران الحربي الروسي سيارة تابعة للدفاع المدني وتسبب بتدميرها فيما نجا الفريق.

ويأتي ذلك بالتزامن مع معارك عنيفة على جبهات ريف حماة الشمالي، بين الثوار وقوات الأسد التي تحاول التوسع في المنطقة وتحصين مواقع سيطرتها الأخيرة على جبهة تل ملح، وسط قصف جوي وصاروخي عنيف.

  • المصدر: شبكة شام
  • اسم الكاتب: فريق التحرير

الأكثر قراءة