مكتب توثيق الشهداء في درعا يصدر حصيلة الشهداء في الشهر العاشر من اتفاق خفض التصعيد

09.أيار.2018
تصاعد الدخان جراء القصف على مدينة درعا اليوم
تصاعد الدخان جراء القصف على مدينة درعا اليوم

أصدر مكتب توثيق الشهداء إحصائيته للشهر العاشر من اتفاق خفض التصعيد في الجنوب السوري والذي يشهد استمرار سقوط الشهداء نتيجة العبوات الناسفة وخروقات الأسد.

حيث شهدت محافظة درعا تصاعد في غارات الطيران الحربي التابع لنظام الأسد على بلدات ومدن ريف درعا في خرق غير مسبوق منذ تطبيق اتفاق خفض التصعيد جنوب البلاد، في شهر تموز من العام الماضي.

وأكد مكتب توثيق الشهداء أن الشهر العاشر من اتفاق خفض التصعيد شهد تزايدا في خروقات اتفاق خفض التصعيد، وسجل المكتب استمرار الانخفاض الكبير في أعداد الشهداء، فيما وثق المكتب سقوط 11 شهيدا مع استمرار القصف المدفعي بينهم 3 شهداء نتيجة قصف مصدره قوات الأسد.

وأشار المكتب إلى سقوط 16 شهيد نتيجة حوادث غير مرتبطة بالهدنة، و79 ضحية نتيجة حوادث اشتباك محلي وعمليات إعدام ميداني واغتيالات.

يذكر أن المنطقة الجنوبية تشهد هدوء نسبي منذ شهر تموز عام 2017 بعد معارك عنيفة شهدتها محافظة درعا تركزت في مدينة درعا، سقط ضحيتها مئات الشهداء والجرحى.

  • المصدر: شبكة شام
  • اسم الكاتب: فريق التحرير

الأكثر قراءة