نصر الحريري يلتقي وزير الدولة الإماراتي للشؤون الخارجية

28.أيلول.2018
الحريري وقرقاش
الحريري وقرقاش

متعلقات

التقى الدكتور نصر الحريري رئيس هيئة التفاوض السورية مع وزير الدولة الإماراتي للشؤون الخارجية السيد" أنور قرقاش" وتبادل الطرفان الرؤى والنقاش حول القضية السورية ومستجدات المواقف الدولية التي تكشفت خلال اجتماعات الدورة الحالية للجمعية العمومية للأمم المتحدة في نيويورك، واللقاءات المتعددة التي عُقدت بين مختلف الأطراف على هامش هذه الدورة.

وبيّن الحريري أن ملامح التغيير في الموقف الأمريكي تتمثل بتصريحات مفادها يشير إلى إنهاء داعش إلى غير رجعة، وانسحابٍ كاملٍ لإيران وميليشياتها من سورية، وتأييد الحل السياسي في جنيف، والدفع بالأمم المتحدة للقيام بدورها، وكذلك دعم المبعوث الدولي " دي مستورا".

وأضاف "الحريري" أن بوادر الدور العربي المنشود بدأنا نسمع صوته مجدداً وهذا يُفرح السوريين والمعارضة بشكل خاص والتي أصبحت موحدة ومتفاعلة مع العملية السياسية بغية الوصول إلى حلٍ سياسي شاملٍ بأسرع وقت ممكن، بينما تأتي الشروط التعجيزية من النظام وداعميه ويضعونها على طاولة "دي مستورا" لعرقلة العملية السياسية، وأكد " الحريري" أن أي محاولات إلتفافية على الحق السوري لن تنجح.

من جانبه شكك السيد الوزيرالإماراتي بسلوك إيران الذي لن يتغير، وحتى لو كان صوتها خافتاً في بعض الأحيان فإنه يُخشى أن يكون ذلك تكتيكياً طالما كانوا يلجؤون إليه فيما سبق، وأضاف "قرقاش" أن الدور العربي يجب تفعيله وإسماع صوته مجدداً على النحو المأمول، وأكد "قرقاش" على أن النظام لن يتمكن من استخدام ذريعة الاٍرهاب مجدداً، وأضاف أنه يوجد مهمات كبيرة ملقاة على المعارضة تستوجب إثبات فاعلية سياسية إضافة إلى فاعلية اجتماعية حياتية تجاه شعبها.

  • المصدر: شبكة شام
  • اسم الكاتب: فريق التحرير

الأكثر قراءة