هولندا: لم نستطع إقناع تركيا بعدم إعادة إرهابيي "داعش" إلينا

20.تشرين2.2019

قال وزير العدل والأمن الهولندي فيردناند خرابرهاوس، الأربعاء، إن سلطات بلاده لم تستطع إقناع تركيا بالعدول عن إعادة امرأتين كانتا ضمن صفوف تنظيم "داعش" الإرهابي، إلى البلاد، وجاء ذلك في تصريح للصحفيين، الأربعاء، حول إعادة تركيا لعناصر داعش إلى بلدانهم.

وقال في هذا الخصوص: "حاولنا بكافة الوسائل أن نغير رأي نظرائنا في تركيا حول هذا الأمر، ولكننا لم نوفق، والخطوة التركية هذه مخيبة للآمال"، مضيفا أنه على الرغم من إرسال تركيا لعناصر داعش إلى هولندا، إلا أنه متفائل في استمرار التعاون بين بلاده وأنقرة في المستقبل.

وأشار إلى وجود العديد من عناصر داعش ممُن سُحبت منهم الجنسية الهولندية، لدى السلطات التركية.

وأمس أعلنت السلطات الهولندية، توقيفها إرهابيتين من مواطنيها، تنتميان لتنظيم "داعش"، بعد ترحيلهما من تركيا، حيث قالت النيابة العامة الهولندية، في بيان، أن السلطات المعنية أوقفت الإرهابيتين عقب وصولهن إلى مطار سخيبول في العاصمة أمستردام مساء الثلاثاء.

وأوضح البيان أن إحداهن لديها طفلين وتقدمت بطلب إلى السفارة الهولندية بأنقرة نهاية أكتوبر الماضي، أما الثانية فجرى توقيفها بتركيا في يناير 2018.

وفي 11 نوفمبر أعلن المتحدث باسم وزارة الداخلية التركية، إسماعيل جاتاكلي، بدء ترحيل الإرهابيين الأجانب، وأكد أن تركيا عازمة على ترحيل الإرهابيين الأجانب الذين ألقي القبض عليهم في سوريا، إلى بلدانهم.

ومطلع نوفمبر/ تشرين الثاني الجاري، قال وزير الداخلية التركي سليمان صويلو، إن بلاده "ليست فندقا لعناصر داعش من مواطني الدول الأخرى".

  • المصدر: شبكة شام
  • اسم الكاتب: فريق التحرير

الأكثر قراءة