من قصص السجون "الحياة على أمل"

25.آذار.2015

من قصص السجون :

الحياة على أمل ..

يحدثني عن أشهر اعتقال طويلة ..
كانوا يعيشون كل يوم على أمل ...
لا شيء يدعو للحياة في معتقلات النظام السوري إلا الأمل ..
- فالتعذيب ..
- والقتل البطيء ..
- الإذلال والاستعباد ..
- الكفر بالله تعالى ..
- وحشر المئات في غرف صغيرة ..
- وجلسات التحقيق ..
- والمنفردات الباردة القاسية ..
- والطعام القليل جداً ..
- وانتشار الأمراض والأوبئة ..
- وانعدام الدواء والعلاج ..
- والأحكام بالإعدام والمؤبد ..
وغير ذلك الكثير .. كله يوحي بأنه لا أمل .. ولكن ..!!
يعيش المعتقلون .. على أمل ..
أمل الحرية ..
أمل النصر ..
أمل الكرامة ..
يذوب الأمل ويذوي ، ويتضاءل ..
ولكننا ننتعش ، ونعيش من جديد ، وننسى كل همومنا وأحزاننا وآلامنا :
- إذا دخل معتقل جديد وأخبرنا عن الانتصارات في الخارج ..
- إذا فقدنا أحد المحققين بعد أن قتله الثوار المجاهدون ..
- إذا سمعنا صوت إطلاق نار بعيد ..
كل ذلك يعيد إلينا روح الأمل والثقة بالنصر والفرج ..
لم يتأمل أحدنا بأن يُفرج عنه بمنحة أو مكرمة أو واسطة أو حكم قاضي مخفف ..
بل ذروة آمالنا أن يقطع عذاباتنا ذلك الأمل : أن نستيقط على الثوار يحطمون أسوار ذلك المعتقل الكبير ، ويدكون حصونه ، فيقتلون
السجانين والمحققين ، ويكسرون قيودنا ، ويحطمون أغلاننا ، ونعانقهم ، ونتنسم بجهادهم وكفاحهم عبير الحرية ..
..
لا نصر لنا إلا بالجهاد ..
والحرية تُنتزع انتزاعاً ، لا تقدّم أو تُمنح من أحد ...

إبراهيم كوكي

  • المصدر: شبكة شام
  • اسم الكاتب: إبراهيم كوكي