برميل متفجر

10.تشرين1.2014

صوت طائرة ووقع القذيفة على بعد امتار منك..
يتناثر بيتك ..اهلك ...وتنظر لاولادك على بعد خطوات قليلة...
ضجيج الصمت يلطم اذنيك ويتوقف الزمن..
مااثقل الخطى واطولها قبل الفاجعة...
تقتلع من الارض قدميك .. وتسبقك كل تفاصيل عمرك ...
لحظات معجونة بيأس السنين وامل يتراقص امامك ..
يتحجّر الدمع بمقلتيك ... ويبتلع الخوف صوتك ...
يستبيح الرعب كيانك .. ويتهاوى العالم بعينيك...
تصل بعد فوات الاوان ..
تجثو على ركبتيك وقد هدّك المصاب ...
تحاول استيعاب ماحدث وقد نهبت البراميل اهلك ودنياك ..
تنادي بكل انكسارات الزمن وا مصابي...
ولكن من يسمعك !؟.

  • المصدر: شبكة شام
  • اسم الكاتب: شاوي