يحسد على اللجوء

أهالي وبلديات قرى لبنانية ينفذون اعتصامات ويقررون إغلاق المحلات التجارية

18.آذار.2017

يعتبر الشخص السوري مميز في كافة المجالات ويحاول رغم الحرب من جيوش العالم على الشعب الثائر ، تحدى هذا الشعب قضية اللجوء وحاول الاعتماد على نفسه عبر مشاريع صغيرة يحاول عن طريقها العيش والابتعاد عن ظلم المنظمات الخيرية وصورهم التي لا تنتهي .

ومع هذا يحاول الكثير منعهم حتى من العيش ، فبعد قرار بلدية طرابلس في لبنان بمنع السوريين من افتتاح محلات خاصة والعمل على التكاسي والباصات ، أصدرت بلدية برالياس إنذار إلى المؤسسات والمحلات التي يشغلها السوريين بإقفالها خلال مدة لا تتجاوز الأسبوع .

كما ونفذ عدد من أهالي بلدة مجدل عنجر وأصحاب المهن الحرّة والمحلات التجارية اعتصاماً احتجاجياً على منافسة العمالة السورية للبنانيين في سوق العمل حسب وصفهم .

وفي بلدة عرسال اللبنانية انتشرت عدة مناشير منذ عدة أيام تحذر أهالي البلدة من السوريين الذي يفتتحون محلات تجارية بالقرب منهم ووجهت هذه المناشير تهديد إلى رئيس بلدية عرسال " باسل الحجيري" بوضع حد للسوريين أو ترك منصبه مهددين بحرب عليهم فقط لأنهم يعملون .

  • المصدر: شبكة شام
  • اسم الكاتب: باسل بريجاوي

الأكثر قراءة