جعجع يحذر من زيارة نظام الأسد خوفاً من تصنيف لبنان ضمن المحور الإيراني

11.آب.2017
سمير جعجع
سمير جعجع

حذر رئيس حزب القوات اللبنانية، "سمير جعجع"، أمس الخميس، الوزراء اللبنانيين من زيارة نظام الأسد، معتبراً ان الزيارة من شأنها تصنيف بيروت ضمن "المحور الإيراني"، لافتاً الى 

أن مثل هذه الزيارات "تصنف لبنان في محور إيران، وبالتالي ما تبقى لنا من علاقات مع الدول العربية سنخسره"

وقال جعجع، في مؤتمر صحفي عقده في بلدة معراب، إن من شان هذه الزيادة الاضرار بعلاقات لبنان مع الدول العربية وبالعلاقات الدولية، لأنه "لا توجد في سوريا حكومة شرعية"، كما لا توجد مصلحة للشعب اللبناني في هذه الزيارات.

وأكد جعجع، "بالأمس، بعد جلسة الحكومة، رفض رئيس الحكومة سعد الحريري وضع أي بند عن زيارة سوريا، إلا أن بعض الوزراء أكدوا أنهم ذاهبون إلى سوريا، بصفتهم الرسمية".

وكان وزيرا الصناعة والزراعة التابعين لحزب الله وحركة أمل، قد اقترحا على مجلس الوزراء في اجتماع أمس زيارة دمشق، الأسبوع المقبل، للمشاركة في افتتاح معرض اقتصادي لنظام الأسد عن إعادة اعمار سوريا، الإقتراح الذي رفضه رئيس الحكومة اللبنانية، "سعد الحريري"، ونأى بنفسه عنه

من جهته شدد جعجع على أن "أي وزير يريد الذهاب، يذهب بصفته الشخصية".

وشدد رئيس القوات الديمقراطية، على أنه "لا حكومة سورية شرعية في سوريا، وعلم السياسة يقول إن أي حكومة لديها نقطتا ارتكاز، هما الشرعية الداخلية والشرعية الخارجية، وإذا فقدت أي جزء، تفقد شرعيتها"، مضيفاً "حكومة بشار الأسد لا تملك شرعية داخلية ولا عربية ولا دولية، إلا اذا اعتبرنا أن العالم كله هو روسيا وإيران وفنزويلا وكوريا الشمالية".

وتساءل جعجع عن مصلحة الشعب اللبناني في الذهاب إلى سوريا، لافتاً الى انه "كل ما يمكن أن نأتي به من سوريا هو جثث"

  • المصدر: شبكة شام
  • اسم الكاتب: فريق التحرير

الأكثر قراءة