مجلس الجامعة العربية يدين أفعال "داعش و جبهة النصرة"

15.كانون2.2015

متعلقات

جدد مجلس جامعة الدول العربية في ختام اجتماعه الطارئ على مستوى وزراء الخارجية إدانته للأفعال التى يرتكبها تنظيمى"داعش" و"جبهة النصرة" وكل المنظمات المرتبطة بتنظيم القاعدة والجماعات والمنظمات الإرهابية.

وأكد المجلس في قراره حول "صيانة الأمن القومي العربي ومكافحة الإرهاب" أن الإرهاب والممارسات الإرهابية التي يرتكبها تنظيم "داعش" و"جبهة النصرة" والمنظمات الإرهابية الأخرى لا يجب ربطها بأى ديانة أو جنسية أو بحضارة بعينها.

وعبر المجلس عن تضامنه الكامل ودعمه للشعوب العربية التي يهددها خطر الإرهاب وعلى نحو خاص الشعب السوري والعراقي والليبي منبهًا إلى عزمه الثابت لمواجهة الإرهاب ودحره وهزيمة مشروعه التدميري.

كما طلب المجلس من الأمانة العامة إدراج موضوع صيانة الأمن القومي العربي ومكافحة الإرهاب على مشروع جدول أعمال الدورة 143 لمجلس الجامعة العربية في مارس المقبل،وأخذ علمًا بالدراسة التحليلية لظاهرة الإرهاب وأثرها على الأمن القومي العربي التي أعدها الأمين العام للجامعة العربية.

وطالب المجلس الدول العربية بتقديم اقتراحاتها حول مواجهة الإرهاب وتوصياتها لتفعيل معاهدة الدفاع المشترك والتعاون الاقتصادي العربي وملاحقاتها، وإيجاد الآليات والأجهزة التي تكفل تطبيق بنود المعاهدة، وتقديم هذه المقترحات إلى الأمانة العامة للجامعة العربية في موعد أقصاه في النصف الأول من الشهر المقبل.

  • المصدر: شبكة شام
  • اسم الكاتب: فريق التحرير

الأكثر قراءة