نشرة أخبار الساعة 4 عصرا لجميع الاحداث الميدانية في سوريا 01-01-2015

01.كانون2.2015

دمشق::
بلغ عدد الغارات منذ الصباح أكثر من 20 غارة جوية على حي جوبر واكثر من 14 صاروخ أرض ارض، في حين تجري اشتباكات عنيفة في الحي.


ريف دمشق::
غارات جوية من الطيران الحربي على اطراف مدينة دوما ومزارع بلدة شبعا وبلدة النشابية سقط فيها عدد من الجرحى، وفي مدينة الزبداني والتي شهدت قصفا واشتباكات عنيفة حيث ألقت الطائرات المروحية 4 براميل متفجرة على المدينة وقصفت مدفعية الأسد منطقة السلطاني.. كما جرت اشتباكات متقطعة في محيط حاجزي ضهر القضيب والمزابل، وفي مكان منفصل فقد تعرضت كلا من مدينتي زملكا وداريا لقصف مدفعي وصاروخي استهدف أحياءها السكنية، كما سقطت عدة قذائف هاون على مدينة جرمانا الواقعة تحت سيطرة قوات الأسد.


حلب::
تمكن الثوار من أسر عنصر وقتل 15 وجرح آخرين في معارك جرت أمس الاربعاء على جبهة جمعية الزهراء بحلب، ومن جهة منفصلة فقد سقط عدد من الشهداء والجرحى في حي جمعية الشهداء بحلب الجديدة بالقرب من جامع نفسية الواقعة تحت سيطرة قوات الاسد جراء سقوط عدة قذائف هاون على المنطقة، كما إصيب طفل بجروح جراء غارات من الطيران الحربي استهدفت مدينة حريتان.


ادلب::
اعتقلت جبهة النصرة احمد السعود قائد الفرقة 13 في الجيش الحر بريف ادلب مع 2 من عناصره، ولم تتضح الاسباب بعد، ومن جهة أخرة فقد شن الطيران الحربي 3 غارات جوية على  الريف الغربي لجسر الشغور.


حمص::
استهدف الثوار بقذائف الهاون معاقل الاسد في قرية مريمين الواقعة غرب منطقة الحولة، ترافق ذلك مع قصف على المنطقة.


درعا::
استهدف الثوار بقذائف الهاون ثكنة البانوراما بدرعا المحطة وشوهدت أعمدة الدخان تتصاعد من داخل الثكنة، وجرت اشتباكات عنيفة جدا على خطوط الجبهة الجنوبية لبلدة عتمان وأيضا في محيط بلدة نامر، وشن الطيران الحربي غارات جوية عديدة على عدة مدن وقرى بالمحافظة وتوزعت كالآتي ( غارة جوية على مدينة داعل، غارتين على مدينة الشيخ مسكين، غارة على بلدة الصورة، غارتين على ابطع سقط جرائها شهيد وعدد من الجرحى، كما ألقت مروحيات الأسد براميلها المتفجرة على بلدة بصرالحرير و أحياء درعا المحررة ، في حين تعرضت العديد من المدن والبلدات لقصف صاروخي ومدفعي وهي بلدة ديرالعدس ومدية داعل وكان نصيب بلدتي علما وعتمان الأكبر من القذائف والصواريخ.


الرقة::
الطيران الحرببي التابع للاسد يشن 4 غارات جوية على جنوب مدينة الرقة.

الأكثر قراءة