أردوغان: أهداف غصن الزيتون ستتحقق من خلال السيطرة على تل رفعت خلال وقت قصير

25.آذار.2018
أردوغان
أردوغان

قال الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، إن أهداف عملية غصن الزيتون ستتحقق من خلال السيطرة على مدينة  تل رفعت أيضا خلال وقت قصير.

وأضاف أردوغان بحسب ماتقلت "الأناضول" أنه على الولايات المتحدة أن تتسلّم السيطرة في منبج من التنظيم الإرهابي (ي ب ك/ بي كا كا) وتسليم المنطقة إلى أصحابها الحقيقيين وفي حال عدم إخراج التنظيم منها، فإننا سنضطر لتحقيق ذلك مع سكان المنطقة".

وقال أردوغان أمس السبت إن الرسائل التي وجهها المتظاهرون من أبناء القرى العربية المحتلة بريف حلب الشمالي، بتحقيق الأمن والاستقرار في تل رفعت ومنبج وتل أبيض ورأس العين، لن تبق بدون جواب.

وأضاف أردوغان بحسب مانقلت "الأناضول" بالقول: "سنكون في أقرب وقت إلى جانب أشقائنا الذين ترنوا أعينهم وقلوبهم إلينا على طول الحدود السورية"، وتابع "لا يمكن لأحد القول إن تركيا وقواتها تقوم باحتلال #سوريا، والغرب قدّم أفضل الأمثلة على عمليات الاحتلال".

كان خرج الآلاف من مهجري المناطق التي تحتلها مليشيات قوات سوريا الديمقراطية شمال حلب بعد صلاة الجمعة الأمس، بمظاهرات حاشدة بالقرب من معبر باب السلامة شمال حلب على الحدود السورية التركية، مطالبين بتحرير مدنهم وبلداتهم وقراهم.

وناشد المتظاهرون الجيش الحر والجيش التركي المشاركين في عمليات غصن الزيتون لتحرير مدن وقراهم المحتلة من قبل قسد شمال حلب، والتي يبلغ عدد 42 مدينة وقرية، حيث يعيش المهجرون من البلدات المحتلة منذ ما يقارب العامين في مخيمات شمال حلب، ويبلغ عددهم قرابة الـ350 ألف إنسان، يعيشون في أوضاع صعبة للغاية، مع افتقار للكهرباء والماء والغذاء والدواء والعلاج.

والمدن والبلدات التي تحتلها قسد هي " مدينة تل رفعت، بلدة دير جمال، بلدة كفرنايا، بلدة الشيخ عيسى، كفرناصح، الشهابية، مزرعة الشيخ هلال، إحرص، حربل، أم حوش، حساجك، فافين، الزبارة، خربة الحياة، منغ، عين دقنة، مرعناز، المالكية، تل عجار، أناب، كشتعار، المزرعة، مريمين، شوارغة، مزرعة المزرعة، طاطا مراش، تبن، كفر أنطون، طويس، الهيبي، كفرمز، أم القرى، الوحشية، واسطة، سروج، الحصية، السموقة، طعانة، قرامل، تل حيحان، تل المضيقـ القلقمية".

وكانت قسد في شهر شباط من عام 2016 قد تمكنت من السيطرة على هذه المناطق إبان تقدم قوات الأسد والميليشيات الشيعية لبلدتي نبل والزهراء، حيث قامت قوات قسد بالسيطرة على البلدات المذكورة بعد اشتباكات مع الجيش الحر، قدمت فيها روسيا دعماً جوياٌ كبيراً وحظيت ذات القوات بتغطية مدفعية كبيرة من قبل قوات الأسد.

  • المصدر: شبكة شام
  • اسم الكاتب: فريق التحرير

الأكثر قراءة