أريحا في مواجهة الموت

أكثر من 30 شهيداً بمجازر عدة خلال ثلاثة أيام من القصف الجوي

27.شباط.2017
طفل ارتقى جراء القصف على المدينة
طفل ارتقى جراء القصف على المدينة

تواجه مدينة أريحا في ريف محافظة إدلب، هجمة جوية شرسة من الطيران الحربي الروسي وطيران الأسد، بدأت بشكل مكثف أول أمس السبت، وتصاعدت بشكل متتالي خلال اليومين الماضيين، مخلفة عدة مجازر بحق المدنيين العزل راح ضحيتها اكثر من 30 شهيداً، وعشرات الجرحى، ودمار كبير في المباني السكنية والمرافق العامة ضمن المدينة.

وبدأت الغارات على المدينة يوم السبت في الخامس والعشرين من شهر شباط، بأكثر من 15 غارة بالصواريخ الفراغية شنها طيران الأسد، حيث تناوبت عدة طائرات حربية على استهداف المدينة، خلفت أكثر من 16 شهيداً بينهم 3 أطفال، وعشرات الجرحى في عدة مجازر أبرزها مجزرة دوار الدلة وساحة الشهداء والسوق الرئيسي وسط المدينة.

ولم تلبث المدينة أن دفنت شهدائها وبدأت تلملم جراحها حتى عاد الطيران الحربي بالأمس لاستهداف المدينة بعدة غارات مركزة، طالت مركز الدفاع المدني ومستودع للإغاثة تابع لمنظمة القلب الكبير، ومستودع طبي لمنظمة أورينت، والهلال الأحمر، ومبنى الاتصالات في المدينة، وعدة مواقع حساسة، خلفت دمار كبير فيها، وأخرجت العديد من هذه المرافق عن الخدمة بينها مركز الدفاع المدني الذي ناله دمار كبير وتضرر في المعدات وإصابة أربعة من عناصره.

وبعد تدمير مركز الدفاع المدني وعدة منشآت طبية، وقبل أن تجف دماء الشهداء، عاود الطيران الحربي الروسي اليوم ليكمل المهمة في استهداف المباني السكنية، حيث شنت طائرة حربية روسية غارات جوية عنيفة فجراً استهدفت مباني سكنية وسط المدينة، مازالت فرق الدفاع المدني تعمل على انتشال الشهداء، حيث وصلت الحصيلة حتى الساعة لـ 18 شهيداً، بينهم 8 أطفال، و 4 نساء، والعشرات من الجرحى.

ونشر ناشطون صوراً مؤلمة للشهداء لاسيما الأطفال والنساء، فقد تعرضت منازلهم للقصف وهم نيام، فاختلطت أشلائهم بركام المباني المدمرة، وارتقت إلى السماء، تشكو ألمها وماحل بها على يد العدوان الروسي والأسدي، كما حملت الصور التي بثت للدفاع المدني وهو يحاول انتشال الشهداء لقطات مؤلمة لأحد عناصر الدفاع وهو يحمل ابن شقيقه وقد فارق الحياة بعد أن أخرجه من تحت الركام، ويعمل مع رفاقه على انتشال باقي أشلاء عائلة أخيه التي نالت نصيبها من القصف والموت.

  • المصدر: شبكة شام
  • اسم الكاتب: فريق التحرير

الأكثر قراءة