الضباط الروس يمنعون أي ضابط سوري من دخول المطارات التي يتواجدون فيها

30.أيلول.2015

قالت مصادر سورية مقربة من النظام وأخرى من أهالي مدينة اللاذقية، إن روسيا تمنع دخول أي عسكري سوري إلى مطار اللاذقية العسكري الذي تمركزت فيه مهما كانت رتبته.

وقالت المصادر بحسب ما نقلت وكالة "آكي" الإيطالية، إن "المنع يشمل الجميع، ولا يحق لأي عسكري سوري مهما كانت رتبته التواجد في مطار اللاذقية العسكري أو حتى في محيطه"، وأوضحت أن "أي تقني أو موظف عادي أو مسؤول مدني يستدعي دخوله المطار، يخضع لعملية تفتيش دقيقة تشمل تجريده من كل وسائل الاتصال"، كما أنه "لا يُسمح له بالتجول في المطار إلا لوجهته بمرافقة روسية لصيقة"، وفق ذكرها.

وتأتي هذه التأكيدات بعد معلومات من مصادر دبلوماسية أوربية تفيد بأن "روسيا تُقنن تزويد النظام السوري بمعلومات من الأقمار الاصطناعية حول مواقع الثوار أو تنظيم الدولة ، على الرغم من "طلب النظام السوري لها عدة مرات، ما يُرجّح أن روسيا لا تريد أن يضرب النظام الثوار إلا بإشراف وانتقاء روسي"، بحسب المصادر.

وتأتي هذه المعلومات في وقت كثفت فيه روسيا تواجدها العسكري في مطارين في الساحل السوري وحوّلتهما إلى قاعدتين جويتين عسكريتين لقواتها، بما في ذلك إنشاء مدرج طيران جديد وبرج مراقبة عسكري.

  • المصدر: شبكة شام
  • اسم الكاتب: فريق التحرير

الأكثر قراءة