ترامب :: إيران لم تعد تنظر إلى سوريا واليمن كمان كانت من قبل

13.حزيران.2018

قال الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب "بالنسبة للاتفاق النووي، أعتقد أن إيران بلد مختلف الآن عما كانت عليه قبل ثلاثة أو أربعة أشهر. لا أعتقد أنهم ينظرون إلى البحر الأبيض المتوسط كثيرًا ، لا أعتقد أنهم ينظرون إلى سوريا مثل ما كانوا من قبل، ولا أعتقد أنهم واثقون جداً في الوقت الحالي.

وأشار ترامب إلى تراجع الإنشطة الإيرانية في سوريا واليمن جراء الإنسحاب من الإتفاق النووي، حيث ذكر موقع روسيا اليوم أن ترامب قال أن ايران تسحب رجالها من سوريا واليمن، في حين أكد ناشطون أن ما قاله ترامب غير صحيح إطلاقا وخاصة بما يخص سوريا.

وتساهم إيران منذ بدء تدخلها لمساندة النظام في سوريا في السيطرة على مناطق واسعة من سوريا من خلال الميليشيات الشيعية التي تديرها وتحركها سواء كانت إيرانية أو عراقية أو لبنانية، لاسيما في المنطقة الشرقية وحلب والعاصمة دمشق والقلمون الغربي.

وتتمسك إيران في بقائها في سوريا وتحاول تجاوز التهديدات الإسرائيلية المتصاعدة ضدها مؤخراً من خلال التخفي بلباس ومواقع قوات الأسد، حيث رصدت عدة مصادر قيام الميليشيات التابعة لإيران بارتداء الزي العسكري لجيش الأسد والتمركز في مواقعه في مناطق عدة لتفادي أي ضربات إسرائيلية والادعاء بأنها تسحب قواتها.

وفي 8 مايو، أعلن ترامب عن انسحاب بلاده من اتفاق مع إيران بشأن برنامجها النووي كان تم التوصل له في 2015.

وأعلن الرئيس الأمريكي، إعادة فرض كل العقوبات التي كانت سارية ضد إيران قبل توقيع الاتفاق، وتشمل العقوبات الأمريكية الدول الأخرى التي تتعامل مع إيران.

  • المصدر: شبكة شام
  • اسم الكاتب: ولاء أحمد

الأكثر قراءة