جنرال أمريكي: التعامل مع داعش وأيديولوجيته بشكل غير صحيح يزرع بذور التطرف العنيف في المستقبل

07.آذار.2019
جوزيف فوتيل
جوزيف فوتيل

متعلقات

قال القائد الأميركي الأعلى في الشرق الأوسط إنه على الرغم من أن مسلحي داعش يخسرون آخر أراضيهم في سوريا، فإن المتطرفين الذين لا يزالون غير مكسورين ومتطرفين، ويمثلون "مشكلة أجيال خطيرة".

وأبلغ الجنرال جوزيف فوتيل لجنة تابعة لمجلس النواب الأميركي أنه ما لم يتم التعامل مع داعش وأيديولوجيته بشكل صحيح، فسوف يزرع بذور التطرف العنيف في المستقبل.

وقدم تقييم فوتيل فحصًا فعليًا لتأكيد الرئيس دونالد ترمب المتكرر في الأسابيع الأخيرة بأن "داعش" قد تعرض للهزيمة وفقد 100 في المائة من مناطق سيطرته، التي غطت في وقت من الأوقات منطقة شاسعة تمتد من سوريا والعراق.

وأشار فوتيل إلى أن داعش يمتلك الآن أقل من ميل مربع واحد، لكنه احتفظ بهذه القطعة من الأرض لعدة أسابيع، وفر العديد من المسلحين ويختبئون الآن.

وكان قال قائد في قوات سوريا الديمقراطية إن القوات المدعومة من الولايات المتحدة تأمل في استكمال إجلاء المدنيين الراغبين في مغادرة آخر جيب لتنظيم "داعش" في شرق سوريا الخميس، لافتاً إلى أن "قسد" تريد التأكد من أن جميع المدنيين غادروا جيب الباغوز المحاصر قبل بدء الهجوم النهائي.

  • المصدر: شبكة شام
  • اسم الكاتب: فريق التحرير

الأكثر قراءة