"جيش الثوار" يتّهم فصائل الثوار بقتاله وإهمال الجبهات مع تنظيم الدولة ... ويقصف طريق الكاستيلو

02.كانون1.2015

شن عناصر جيش الثوار بمساندة قوات الحماية الشعبية الكردية قبل عدة أيام هجوما غادرا على نقاط سيطرة كتائب الثوار في ريف حلب الشمالي، إذ ساندتهم الطائرات الروسية ومهدت لتقدمهم حيث شنت عشرات الغارات الجوية على قرى قريبة من الجبهات.

وبالتزامن مع تلك التطورات على جبهات ريف حلب الشمالي، قام عناصر تنظيم الدولة بشن هجوم على قرى يسيطر عليها الثوار، وسيطر جراء ذلك على قريتي كفرة وجارز، ولكن الثوار استعادوا السيطرة على قرية جازر، ويحاولون استعادة قرية كفرة.

وبناء على تلك التطورات أصدرت القيادة العامة لجيش الثوار بيانا اتهمت فيه بعض الفصائل بجعل أولى اهتماماتها قتال وحصار جيش الثوار، في الوقت الذي جعلوا فيه قتال تنظيم الدولة أمرا ثانويا.

ودعا جيش الثوار عبر بيانه الجميع لصد تقدم نظام الأسد وتنظيم الدولة في حلب بالإضافة لدعوات أطلقها لفك الحصار عنه.

وأخيرا طالب جيش الثوار الفصائل التي تقاتله بإفساح المجال لعناصره للتصدي لنظام الأسد وتنظيم الدولة في حال لم تتمكن من القيام بذلك.

والجدير بالذكر أن ناشطون أفادوا اليوم بقيام عناصر جيش الثوار وقوات الحماية الشعبية المتمركزون في حي الشيخ مقصود باستهداف طريق الكاستيلو بقذائف المدفعية، مما أدى لسقوط شهداء وجرحى وإعطاب سيارة مدنية.

  • المصدر: شبكة شام
  • اسم الكاتب: فريق التحرير

الأكثر قراءة