زاخاروفا: اتفاق وقف إطلاق النار في إدلب لايزال صامداً

12.آذار.2020
زاخاروفا
زاخاروفا

قالت المتحدثة باسم الخارجية الروسية ماريا زاخاروفا، أن الالتزام بوقف إطلاق النار في إدلب، ثابت عموما، في وقت كانت أعلنت الدفاع الروسية عدم تسجيلها أي خروقات خلال الأيام الماضية، خلافاً لمزاعمها إبان الاتفاقيات السابقة.

وأضافت زاخاروفا : "من الناحية العملية، فإن البروتوكول الإضافي الملحق بمذكرة 17 سبتمبر 2017، الذي تم توقيعه في ختام القمة الأخيرة، سمح بوقف القتال على خط التماس الحالي في منطقة وقف التصعيد اعتبارا من 6 مارس. ويتم بشكل عام الالتزام بهذا النظام وهذا بدوره يساعد بشكل كبير باستقرار الوضع المسجل في إدلب".

وقالت إن العمل جار لاستئناف حركة المرور على طريق السيارات السريع M4 وتابعت: "الاتصالات مستمرة بين وزارتي الدفاع الروسية والتركية لضمان تنفيذ الاتفاقات التي تم التوصل إليها".

وخلال الأيام الماضية، رصد متابعون تحولاً في التصريحات الروسية، عن السابق، التي كانت تكس كل ماكينتها الإعلامية وخارجيتها لعد الخروقات وتدعي بشكل يومي خرق الاتفاق من طرف المعارضة في محاولة للضغط أكثر، مع إهمالها سابقا عد خروقات النظام.

وكان قال وزير الخارجية التركي مولود تشاووش أوغلو، إن روسيا حذرت النظام السوري بصرامة، بشأن انتهاك وقف إطلاق النار في محافظة إدلب، ولفت إلى أن الجنود الأتراك سيقومون بما قاموا به سابقا، في حال حاول النظام التقدم رغم وقف إطلاق النار في إدلب.

  • المصدر: شبكة شام
  • اسم الكاتب: فريق التحرير

الأكثر قراءة