زيادة في التطبيع ... عزام الأحمد لا يستبعد زيارة محمود عباس لـ "الأسد" في دمشق

15.كانون2.2019

كشف القيادي في حركة فتح، عزام الأحمد، عن زيارة قريبة لرئيس السلطة الفلسطينية محمود عباس، إلى سوريا، في سياق إعادة التطبيع مع النظام السوري الذي تنتهجه بعض الأنظمة العربية التي حافظت بعلاقاتها سراً أو علانية مع الأسد طيلة السنوات الماضية.

وذكر الأحمد في تصريحات لصحيفة "الوطن" التابعة للنظام، إن زيارة عباس إلى دمشق "واردة في أي وقت، وستكون قريبة".

وأضاف: "أنا اليوم في دمشق بزيارة معلنة، وليس سرا هناك من سبقني قبل أيام في زيارات غير معلنة"، والذي يزور دمشق، للمشاركة في افتتاح مكتب لهيئة الإذاعة والتلفزيون الفلسطينية، في دمشق.

وجمدت الجامعة العربية عضوية سوريا في تشرين الثاني/ نوفمبر 2011، على خلفية الحرب الدائرة هناك، فيما أغلقت دول عربية عدة سفاراتها في دمشق، وأخرى خفضت علاقاتها مع سلطات النظام.

  • المصدر: شبكة شام
  • اسم الكاتب: فريق التحرير

الأكثر قراءة