صرخات الفقد والألم تغطي عويل طائرات العدو الروسي .. الغوطة الشرقية (صور ليست للرماديين)

13.كانون1.2015

دوما و سقبا فجسرين إلى عين ترما وزملكا وجوبر كذلك حمورية ، هي الحصيلة الاسمية للمناطق التي تتعرض للابادة الكاملة ، كحجر و بشر ، من قبل طيران العدو الروسي وطبعاً حضور متواصل لقذائف و صواريخ الاسد ، الرافض لأي عملية قتل لايكون له اليد الطولا فيها .

أقسى المجازر كانت في مدينة دوما التي استهدفها الطيران الروسي بوابل من الصواريخ الفراغية و العنقودية ، مستهدفاً مدرسة ابتدائية ومباني سكنية مجاورة لها ، خلف كحصيلة أولية 40 شهيداً من طلاب المدرسة و سكان المنطقة ، لازال الرقم مرشحاً للارتفاع نظراً لحجم الدمار الكبير و بقاء الكثيرين تحت الأنقاض ، ووجود اصابات خطيرة ، وسط شلل شبه كامل يجتاح كافة مفاصل المدينة و يكبل المسعفين مع نقص المعدات و المسلتزمات الطبية .

وفي سقبا سجل سقوط شهيدين وعدد من الجرحى جراء استهداف مدينة سقبا بغارتين جويتين ، وعربين الحال فيها ليس بأحسن و كذلك جوبر التي نالت نصيبها ، وعين ترما وزملكا و كذلك حمورية التي هي تحت النار منذ خمسة أيام .

الارقام مجهولة حتى اللحظة ، و لكن الصور تتوارد و تدل على حجم الخسائر و فداحة الارقام ..

  • المصدر: شبكة شام
  • اسم الكاتب: فريق التحرير

الأكثر قراءة