عناصر الفيلق الخامس يضربون عددا من عناصر فرع المخابرات الجوية بريف درعا

26.آذار.2019

متعلقات

قام عناصر الفيلق الخامس بريف درعا اليوم الثلاثاء قاموا بالهجوم على حاجز يتبع للمخابرات الجوية التابع لنظام الأسد في بلدة السهوة في ريف درعا الشرقي.

وقال ناشطون أن عدد من عناصر الفيلق الخامس المدعوم من روسيا "والذي يقودهم "أحمد العودة" قائد فصيل شباب السنة التابع للجيش الحر سابقا" قاموا بضرب جميع عناصر الحاجز وتوبيخهم.

وقالت مصادر أن عناصر الفيلق هاجموا الحاجز بسبب الانتهاكات المتكررة التي يقوم بها عناصره بحق أهالي المنطقة، بالإضافة لأخذ أتاوات من المارّة والسيارات.

وأشارت مصادر أخرى إلى أن الهجوم جاء بسبب نتيجة توقيف الحاجز لعنصرين يتبعان للفيلق، أو إيقاف قيادي من الفيلق ومطالبته بإبراز هويته.

ولفتت مصادر إلى أن "أحمد العودة" أعطى عناصر الحاجز مدة زمنية لإزالته.

وتجدر الإشارة إلى أن الفيلق الخامس هو كيان عسكري يعمل في ريف درعا الشرقي ترأسه قائد فصيل شباب السنة "أحمد العودة" في المنطقة الشرقية، وتشكل بعد سيطرة قوات الأسد على كامل محافظتي درعا والقنيطرة.

  • المصدر: شبكة شام
  • اسم الكاتب: فريق التحرير

الأكثر قراءة