غوتيريش يدعو "روسيا وتركيا" للعمل على استقرار الوضع بإدلب "دون إبطاء"

18.حزيران.2019
غوتيريش
غوتيريش

متعلقات

ناشد الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريش اليوم الثلاثاء، روسيا وتركيا العمل على استقرار الوضع في شمال غرب سوريا ”دون إبطاء“.

وقال للصحفيين وفق "رويترز": ”أنا قلق للغاية من تصاعد القتال في إدلب والوضع خطير للغاية بالنظر إلى مشاركة عدد متزايد من الأطراف... وحتى في الحرب على الإرهاب لا بد وأن يكون هناك التزام كامل بالقانون الدولي لحقوق الإنسان والقانون الدولي الإنساني“.

ويعقد مجلس الأمن الدولي اليوم الثلاثاء، جلسة علنية للبحث في ملف الوضع في سوريا، في وقت تتواصل فيه الهجمة العسكرية للنظام وروسيا على محافظات شمال سوريا، وسط أوضاع إنسانية مأساوية.

وقال دبلوماسي، إن هذا الاجتماع الذي لم يكن مدرجا أصلا على برنامج مجلس الأمن، سيعقد بطلب من بلجيكا وألمانيا والكويت، ثلاث دول غير دائمة العضوية مسؤولة عن ملف سوريا الانساني في الأمم المتحدة.

وطلبت الولايات المتحدة إضافة الشق السياسي للملف. وذكر دبلوماسي آخر أن مداخلات من مساعدي الأمين العام للشؤون السياسية والانسانية روزماري ديكارلو ومارك لوكوك مرتقبة.

وكان مجلس الأمن عقد عدة اجتماعات في أيار/مايو حول سوريا والوضع في إدلب بعد أن أعربت الأمم المتحدة عن خشيتها ازاء "كارثة انسانية" في حال استمرت أعمال العنف في هذه المنطقة في شمال غرب سوريا.

  • المصدر: شبكة شام
  • اسم الكاتب: فريق التحرير

الأكثر قراءة