قتلى للنظام وإيران باشتباكات مع الثوار على جبهة مدايا جنوبي إدلب

18.آب.2019

قُتل عدد من عناصر النظام وإيران وجرح آخرون اليوم الأحد، باشتباكات مع فصائل "الفتح المبين" على جبهة قرية مدايا بريف إدلب الجنوبي، كما وقع عدد من العناصر بكمين محكم على عدة محاور في ذات الريف ليلاً.

وقالت مصادر عسكرية إن فصائل الثوار تمكنت من تدمير عربة بي أم بي على جبهة مدايا بريف إدلب، بعد استهدافها بصاروخ مضاد للدروع، ما أدى لمقتل عدد من العناصر وجرح آخرين، كما قتلت عناصر أخرى بعد وقوعها بكمين للثوار ليلاً على جبهات ريف إدلب الجنوبي.

وتحاول قوات الأسد والميليشيات الإيرانية والروسية بشكل يومي التقدم على جبهات ريف إدلب الجنوبي، في محاولة منها لإحكام السيطرة على بلدات المنطقة وتطويق مدينة خان شيخون من جهتي الغرب والشرق، وسط معارك مستمرة.

ويوم الجمعة، ضربت عربة مفخخة يقودها استشهادي، تجمعاً لقوات الأسد وميليشيات إيران وروسيا في قرية مدايا بريف إدلب الجنوبي، اوقعت عشرات القتلى والجرحى في صفوفهم.

وكانت دخلت قوات الأسد وميليشيات روسيا وإيران إلى قرية مدايا بعد احتلالها قرية الهبيط بريف إدلب الجنوبي، بعد تمهيد جوي وصاروخي عنيف ومركز طال المنطقة خلال الأيام القليلة الماضية.

  • المصدر: شبكة شام
  • اسم الكاتب: فريق التحرير

الأكثر قراءة