لجنة الفصل بين هيئة تحرير الشام والقاعدة تصدر البيان الأول .. ماذا تضمن ..!؟

04.كانون1.2017
العريدي وابو جليبيب
العريدي وابو جليبيب

متعلقات

أكدت "لجنة الفصل" المعنية بحل الخلاف بين هيئة تحرير الشام وتنظيم القاعدة فيما يتعلم باعتقال المشرعين "أبو جليبيب والعريدي" وباقي الخلافات بين الطرفين، على استقلالية عملها، وأنها قامت تحقيقاً لمقاصد الشريعة ومصالح المسلمين، داعية الجميع لمساندتها والالتزام بقراراتها.

وطالبت اللجة في أول بيان رسمي صادر عنها جميع الأطراف وقف أي أنشطة تصعيدية من تراشق إعلامي وغيره، حتى تصل إلى الحلول في جو هادئ تسوده الرحمة والألفة، منبهة إلى عدم الاستماع لمن همه التحريش بين المجاهدين وتفريق صفوفهم.

وتضم الهيئة كلاً من " الشيخ أبو عبد الكريم رئيسا، الشيخ أبو مالك الشامي عضوا، الشيخ أبو قتادة الألباني عضوا، الشيخ مختار التركي عضوا، الشيخ أبو محمد التركستاني عضوا، الشيخ مصعب الشامي عضوا".

وقالت هيئة تحرير الشام في وقت سابق إنه بعد أن حصلت مشكلة اعتقال المشايخ أعاد الشيخ "أبو عبد الكريم" تفعيل الوساطة والسعي الحثيث للحل، وقد تم الاتفاق على إقرار اللجنة المشكلة سابقا، مبينة أن اللجنة ستتواصل مع أحد مشايخ مبادرة "والصلح خير" دون ذكر اسمه لدواع أمنية، وستبدأ بالعمل على إطلاق سراح المعتقلين عبر كفالتهم.

وكانت تناقلت مواقع إعلامية مناصرة لتنظيم القاعدة في سوريا بالأمس، خبراً مفاده إفراج هيئة تحرير الشام عن الشرعيين المعتقلين من تنظيم القاعدة، بعد اعتقال دام قرابة سبعة أيام، على خلفية خلافات عميقة بين التيار المنتمي لتنظيم القاعدة والذي يديره أبو جليبيب وسامي العريدي وهيئة تحرير الشام.

  • المصدر: شبكة شام
  • اسم الكاتب: فريق التحرير

الأكثر قراءة