لـ "تعطيش" معرة النعمان .. روسيا تستهدف محطات ضخ المياه وتخرجها عن الخدمة

14.تموز.2019

استهدف الطيران الحربي الروسي اليوم الأحد، محطة ضخ المياه والخزان الرئيسي في مدينة معرة النعمان بعدة غارات، بعد أيام من استهداف محطة مياه بسيدا الرئيسية، في سياسة باتت واضحة لاستخدام الماء "التعطيش" لقهر صمود المدنيين في وجه آلة الحرب المستمرة ضدهم.

وقال نشطاء إن طيران الاحتلال الروسي استهدف لمرات متتالية بعدة غارات محطة الضخ الرئيسية لمدينة معرة النعمان، تسبب بخروجها عن الخدمة بشكل كامل، ما من شأنه قطع المياه عن جميع أحياء المدينة التي تأوي عشرات آلاف المدنيين.

ويوم الجمعة الماضي، تعرضت محطة مياه بسيدا الرئيسية التي تغطي منطقة معرة النعمان وريفها بالمياه الصالحة للشرب، لقصف جوي من الطيران الحربي التابع للنظام، تسبب بخروج أجزاء من المحطة عن الخدمة.

وباتت قوات الأسد وروسيا تتبع وسائل عدة للضغط على المدنيين من التدمير للتهجير للقتل والتجويع بحرق المحاصيل الزراعية، لتبدأ مرحلة التعطيش وحرمان المدنيين من الماء بقصف مراكز ضخها الرئيسية.

  • المصدر: شبكة شام
  • اسم الكاتب: فريق التحرير

الأكثر قراءة