وزير الداخلية التركي: 311 ألف سوري عادوا إلى بلادهم بفضل عمليتي "درع الفرات" و"غصن الزيتون"

18.شباط.2019

كشف وزير الداخلية التركي سليمان صويلو، أنّ 311 ألف سوري عادوا إلى بلادهم بفضل الأمن والاستقرار الذي حققته عمليتا "درع الفرات" و"غصن الزيتون" شمال سوريا، والتي قامت بها القوات التركية وفصائل الجيش السوري الحر.

وأشار صويلو، في الكلمة التي ألقاها خلال المؤتمر الوزاري السادس لعملية بودابست من أجل الهجرة، في العاصمة أنقرة، إلى أّنّ تركيا تستضيف على أراضيها 3 ملايين و644 ألفا و342 سوريا يحملون وضعية الحماية المؤقتة الدولية.

ولفت إلى أنّ القوات الأمنية ضبطت، في الأسابيع الخمسة الأولى من العام الجاري، 6 آلاف و523 مهاجرا غير قانوني.

وفي مارس/ آذار 2018، تمكنت القوات التركية وقوات "الجيش السوري الحر"، في عملية "غصن الزيتون"، من تحرير منطقة عفرين بالكامل من قبضة تنظيم "ي ب ك / بي كا كا" الإرهابي، بعد 64 يوما من انطلاقها.

وبفضل عملية "درع الفرات" التي انطلقت في 24 أغسطس / آب 2016، تمكنت القوات المسلحة التركية و"الجيش السوري الحر"، من تطهير مساحة 2055 كلم مربعا من أراضي شمالي سوريا، بينها مدينة الباب.

  • المصدر: شبكة شام
  • اسم الكاتب: فريق التحرير

الأكثر قراءة