وزير الصحة بالمؤقتة يكشف عن خطة تركية كاملة للتعامل مع كورونا شمال سوريا وإجراءات المؤقتة بهذا الشأن

22.آذار.2020

كشف وزير الصحة في الحكومة السورية المؤقتة الدكتور "مرام الشيخ"، عن خطة كاملة من قبل الجانب التركي للتعامل مع كورونا في مناطق درع الفرات وغضن الزيتون، مؤكداً أن مؤسسات الحكومة المؤقتة المعنية تنسق معهم.

وأوضح الشيخ في تغريدات عدة على حسابه الرسمي على "تويتر"، أن الحكومة المؤقتة تعمل على توحيد الجهود فيما يخص التوعية، ووضعت استراتيجية واضحة وموحدة للتعامل مع التوعية، لافتا إلى أن لجنة التوعية التي تم إنشاؤها بالتنسيق مع الكلاستر تعمل على توحيد الرسائل وستقيم بها الخطة وسبل تسريعها.

وتحدث الدكتور عن اجتماع قادم بين الأوتشا والحكومة المؤقتة لتنسيق العمل ومناقشة ما يمكن أن نقوم بإجرائه حسب الإمكانيات خارج الخطة الموضوعة، كما أكد إرسال رسائل ال who من الوزارة وكذلك بيانات الحكومة ورسائل من الائتلاف للضغط وكانت النتائج إيجابية.

ولفت الشيخ إلى أن وزارة الصحة ستستضيف يوم غد، ورشة عمل عن طريق سكابي محتمل أن يصدر عن اللجنة خلية أزمة وطنية تقود هذه الإجراءات كلها وتعمل على الاستفادة من كافة الوزارات و أجهزة المؤسسات العامة ومنها وزارة الدفاع والجيش الوطني لإشراكهم بالخطة الموضوعة.

وذكر أن الحكومة المؤقتة تعتزم إقامة ثلاث مراكز عزل متقدمة و٢٨ وحدة عزل مجتمعية خلال فترة قريبة في إدلب ضمن الخطة الموضوعة من قبل الحكومة لمواجهة كورونا، ولفت إلى أنه وبعد التواصل مع who فيما يخص تسريع خطة العمل المقرة وعد منسق الكلاستر أن كيتات التحاليل ستكون خلال ٣ ايام موجودة مختبر الإنذار المبكر بإدلب.

وأشار الشيخ إلى أن الحالات الأربعة المشتبه بإصابتها بالفايروس في أطمة غير مؤكدة وبحاجة لإثبات مخبري، حيث تم أخذ عينات من قبل شبكة الإنذار المبكر وتنسق الشبكة مع الجانب التركي لإرسال العينات لتركيا لفحصها، وفيما يخص الحالات الثلاثة المشتبهة في عفرين تم أخذ عينات منها وكانت اثنتان سلبيتان والثالثة عينة غير صالحة للاختبار.

  • المصدر: شبكة شام
  • اسم الكاتب: فريق التحرير

الأكثر قراءة