وزير دفاع الأسد يهدد "قسد": هم الورقة المتبقية بيد واشنطن وسيتم التعامل معها

18.آذار.2019

متعلقات

وجه وزير الدفاع في حكومة نظام الأسد "عبد الله أيوب" تهديداً مباشراً لقوات سوريا الديمقراطية، بقوله إن الورقة المتبقية بيد واشنطن هي "قسد"، موضحا أنه سيتم التعامل معها "إما بالمصالحة أو بتحرير المناطق التي يسيطرون عليها بالقوة".

وأضاف أيوب خلال لقائه مع وفود عسكرية من إيران والعراق: "الولايات المتحدة ستخرج من سوريا لأن وجودها غير شرعي. وأي وجود عسكري لأي دولة دون دعوة رسمية للدولة السورية هو غير شرعي ومن حق سوريا الدفاع عن أمنها واستقرارها".

وأشار إلى قوات الأسد ستبسط سيطرتها على كامل جغرافيتها عاجلا أم آجلا وإدلب ليست استثناء، وفق تعبيره، مؤكدا أن "الولايات المتحدة ستخرج من سوريا لأن وجودها غير شرعي"، منوهاً إلى أن التنسيق بين الإيرانيين والروس على أكبر حال وأكبر دليل النتائج التي تحققت بالميدان والاجتماعات كثيرة والأهداف مشتركة.

وكان دعا رئيس الأركان الإيراني محمد باقري القوات الأجنبية، التي وصفها بـ"غير الشرعية"، إلى مغادرة الأراضي السورية فورا، وذلك خلال زيارته إلى دمشق للمشاركة في اجتماع عسكري ثلاثي بين إيران وسوريا والعراق.

  • المصدر: شبكة شام
  • اسم الكاتب: فريق التحرير

الأكثر قراءة