وفد إسرائيلي إلى واشنطن لبحث مصالح تل أبيب في اتفاق جنوب سوريا

16.آب.2017
نتنياهو
نتنياهو

متعلقات

كشف موقع "المصدر" الإسرائيلي، أن العدوان الإسرائيلي، سيرسل وفد أمني إلى واشنطن، للتأثير في مسودة اتفاق وقف إطلاق النار في جنوب سوريا وإخراج المليشيات الشيعية والإيرانية من المنطقة.

وأوضح الموقع، أن الوفد "الأمني الكبير، سيسعى لدفع المحادثات مع المسؤولين في البيت الأبيض وفي المنظومة الأمنية الأمريكية قدما"، لافتا إلى أن "أحد المواضيع المركزية التي سيتحدث عنها الوفد الإسرائيلي في هذه الزيارة هو اتفاق إطلاق النار في جنوب سوريا وتأثيراته".

وتعتبر "إسرائيل"، بأن مصالحها الأمنية لم تذكر في مسودة اتفاق إطلاق النار الذي تبلوره الولايات المتحدة وروسيا، حيث أكد بنيامين نتنياهو، رئيس الحكومة الإسرائيلية، بعد لقائه مع الرئيس الفرنسي، إيمانويل ماكرون قبل نحو شهر، أن "إسرائيل تعارض اتفاق وقف إطلاق النار في جنوب سوريا؛ لأنه يعزز بقاء القوات الإيرانية في الدولة إلى الأبد".

ومن المتوقع أن تحاول البعثة الإسرائيلية، "إقناع كبار المسؤولين في الإدارة الأمريكية بتعديل أجزاء من اتفاق وقف إطلاق النار في جنوب سوريا، بحسب ما قال الموقع.

وأضاف الموقع أن إسرائيل ستتطرق بشكل واضح ومباشر إلى الحاجة إلى إخراج القوات الإيرانية، وقوات حزب الله، والمليشيات الشيعية من سوريا.

وقبل يومين، استعرض رئيس "الموساد" الإسرائيلي، "مخاطر الوجود الإيراني على الساحة السورية"، حيث حذر من ما سماها "المخاطر المترتبة على تراجع تنظيم الدولة، في الوقت الذي تسارع فيه إيران والقوات الموالية لها في سوريا ولبنان والعراق واليمن بالسيطرة على المناطق التي يتركها تنظيم الدولة، وملء الفراغ".

  • المصدر: شبكة شام
  • اسم الكاتب: فريق التحرير

الأكثر قراءة