تفرير شام الإقتصادي 22-12-2014

22.كانون1.2014

في هذا التقرير:

• وزير لبناني يقول إن بلاده خسرت 20 مليار دولار بسبب الأحداث السورية.

• مخيم تركي جديد للفارين من "عين العرب".

• الذهب عالميا يرتفع في ظل تراجع الدولار.

• المركزي يعقد جلسة تدخل في سوق القطع الأجنبي غداً.

• أضرار القطاع التربوي في سورية 170 مليار ليرة.

• تغريم التجار المخالفين لشروط ترشيد الاستيراد.

• انخفاض مؤشر بورصة دمشق والتداولات قرابة 7 ملايين ليرة.

• أسعار الفروج ترتفع في أسواق دمشق مع اقتراب الأعياد.

• أسعار الذهب والعملات والمحروقات ليوم الاثنين 22\12\2014

• أعلن وزير الشؤون الاجتماعية اللبناني رشيد درباس أن قرار الحكومة بوقف استقبال النازحين السوريين باستثناء الحالات الإنسانية خفض عددهم من مليون ومائتي ألف إلى مليون ومائة ألف، والأمم المتحدة وافقت على إجراءات الحكومة، ولفت إلى أن الأمم المتحدة ستوطن 130 ألف نازح سوري في بلد ثالث وليس في لبنان، وحذرت من أن التوطين سيغري المسيحيين السوريين بالهجرة مما يفقد المنطقة تنوعها الثقافي، وذلك في حوار مع جريدة "اللواء"، وأكد أن لبنان خسر بسبب الأحداث السورية 20 مليار دولار، وحصلنا على 50 بالمئة فقط مما هو مقرر من مساعدات دولية لإغاثة النازحين عن عام 2013 وعلى 44 بالمئة عن عام 2014، ولفت إلى أن من ذهب إلى سوريا ومن ثم عاد إلى لبنان يفقد صفة النازح، والعامل السوري الذي يدخل إلى لبنان عن طريق الرشوة أو غيرها لا يتمتع بصفة اللجوء ولا توجد معاملة عنصرية للنازحين السوريين في لبنان.

• بدأت الحكومة التركية ببناء مخيم جديد للاجئين جنوب شرق البلاد لإيواء عشرات آلاف السوريين الذين فروا من بلادهم جراء النزاع العسكري المستمر في مدينة عين العرب (كوباني) في الشمال، ومن المقرر أن يبدأ المخيم الجديد باستقبال اللاجئين منتصف شهر يناير المقبل وسيتسع لنحو 33 ألف لاجئ، حسب ما صرح به رئيس الهيئة الرئاسية التركية للكوارث والطوارئ، وقال حاكم ولاية سانليورفا محمود سونميز إن المخيم سيكون مجهزاً بمدارس من المرحلة المتوسطة إلى الثانوية كما سيكون ثمة مستشفى يعمل بكامل جهوزيته، وحتى الآن فإن معظم الـ180 ألف لاجئ من كوباني والمنطقة المجاورة يعيشون في ملاجئ مؤقتة أمنتها بلديات تركية محلية ومنظمات غير حكومية، وتقول الهيئة الرئاسية التركية للكوارث والطوارئ إن المخيم يقدم أفضل أوضاع معيشية للاجئين حيث البعض منهم يعيش مع أقرباء لهم في بيوتهم.

• قفزت أسعار الذهب اليوم الاثنين بدعم من إقبال آسيوي على الشراء وتراجع الدولار، وارتفاع أسعار النفط، إلا أنه من الصعب أن يحتفظ الذهب بمكاسبه في ظل توقعات بارتفاع أسعار الفائدة الأميركية والآفاق الإيجابية للدولار، وبحسب وكالة "رويترز"، ارتفع سعر الذهب في السوق الفورية 0.4% إلى 1199.86 دولار للأوقية (الأونصة) بحلول الساعة 07:59 بتوقيت غرينتش بعد أن خسر نحو 2% في الأسبوع الماضي، هذا، ولقي الذهب إقبالاً كبيراً مع تراجع مؤشر الدولار الذي يقيس أداء العملة الأميركية أمام سلة من العملات الرئيسية لليوم الاثنين بعد مكاسب استمرت ثلاثة أيام متتالية، كما يؤدي هبوط الدولار إلى انخفاض تكلفة الذهب على حائزي العملات الأخرى، وفي الصدد نفسه، وجد الذهب دعما أيضاً في ارتفاع أسعار النفط التي زادت بفعل توقعات ترجح بقاء سعر خام برنت في العقود الآجلة فوق 60 دولاراً للبرميل بقية العام، وعن المعادن النفيسة الأخرى، ارتفع سعر الفضة 0.5% ليصل إلى 16.11 دولار للأوقية، وكذلك صعد سعر البلاتين 0.34% إلى 1197.99 دولار للأوقية، بينما قفز سعر البلاديوم 0.52% ليصل إلى 806.5 دولار للأوقية.

• كشفت مصادر عن عقد "مصرف سورية المركزي" لجلسة تدخل في سوق القطع الأجنبي، غداً الثلاثاء، الساعة الثانية عشرة ظهراً، بحضور مختلف شركات ومكاتب الصرافة والتدخل في سوق القطع الأجنبي، وبحسب صحيفة "الثورة" الحكومية، أفاد المصرف، أن الجلسة تأتي في إطار تأكيده استمرار سياسة التدخل بسوق القطع الأجنبي، للحفاظ على استقرار سعر الصرف، وردع عمليات المضاربة وسد فجوة الطلب على القطع الأجنبي، لتمويل الغايات التجارية وغير التجارية مع التزامه التام بتمويل طلبات الاستيراد المقدمة أصولاً، وتمويل مؤسسات الصرافة وبأسعار تمييزية، هذا وعقد المصرف، عدة جلسات تدخل خلال هذا العام لمتابعة تطورات سعر صرف الليرة، ونتائج التدخل بالطرق غير التقليدية في سوق القطع الأجنبي.

• بيّن وزير التربية في حكومة الأسد، هزوان الوز، أن قيمة الأضرار المباشرة وغير المباشرة التي لحقت بالقطاع التربوي خلال الأزمة بلغت نحو 170 مليار ليرة، مؤكداً أنه رغم ذلك استطاعت الوزارة إنجاز مهمة البناء والدفاع التربوي لاستمرار العملية التربوية حتى في المناطق غير الآمنة، حيث بلغت نسبة الدوام في مدارس سورية 70% للطلبة و92% للأطر التدريسية والإدارية، ووفق صحيفة "الوطن" الناطقة باسم النظام، أكد الوز، رئيس اللجنة الوطنية للتربية والعلوم والثقافة، ضرورة التواصل والتنسيق والمتابعة بين اللجنة والجهات الوطنية المعنية من جهة، و"منظمة يونسكو" ومكاتبها الإقليمية من جهة أخرى.

• وجهت "اللجنة الاقتصادية" في رئاسة حكومة الأسد لفرض غرامة مالية على التجار والصناعيين المخالفين لشروط وتعليمات سياسة ترشيد الاستيراد، وإدارة التجارة الخارجية، عبر اقتطاع نسب محددة من إجمالي قيمة بضائعهم، حيث ترتفع هذه النسب تصاعدياً كلما تكررت المخالفة قبل الوصول إلى مرحلة الحرمان من الاستيراد، ووفق صحيفة "الوطن" الناطقة باسم النظام، شملت توصية “اللجنة الاقتصادية” التدرج في معاقبة المخالفين، لتبدأ باقتطاع 1% من إجمالي قيمة البضاعة للمخالفة الأولى، ومن ثم ترتفع لتصبح 5% للمخالفة الثانية، لتنتهي بنسبة 10% لدى المخالفة للمرة الثالثة، وستطبّق هذه النسب رسمياً بموجب قرار أو تعليمات تصدرها "وزارة الاقتصاد" قريباً.

• أنهت "بورصة دمشق" تداولات اليوم على 51,393 سهم، موزعة على 54 صفقة، بقيمة تداولات بلغت 6,903,842.25 ليرة، وانخفض مؤشر السوق 2.81 نقطة عن الجلسة الماضية، إذ أغلق على قيمة 1258.62 نقطة، وبنسبة تغيّر قدرها 0.22%، وكانت أسهم "بنك البركة" الأكثر نشاطاً بالقيمة، إذ تم تداول 28,100 سهم، من خلال 18 صفقة، بقيمة تداولات بلغت 3,498,450 ليرة، ليغلق سهمه على سعر 124.50 ليرة، وجاء ثانياً، سهم "بنك سورية والمهجر"، إذ تم تداول 5,401 سهم، بقيمة تداول بلغت 1,236,829 ليرة، ليغلق سهمه على سعر 229 ليرة، كما جاء ثالثاً، سهم "بنك قطر الوطني"، إذ تم تداول 6,830 سهم، من خلال 5 صفقات، بقيمة تداول بلغت 787,515 ليرة، ليغلق سهمه على سعر 115.30 ليرة.

• ارتفعت أسعار الفروج في أسواق دمشق حتى وصل سعر الكيلو المذبوح إلى 650 ليرة، ما يعكس وجود طلب متزايد على المادة بمناسبة الأعياد، كما يؤكد تأثير ارتفاع أسعار المحروقات على قطاع الدواجن، وتأثيراته الجمة التي طالت مربي الدواجن، حيث عزف الكثير منهم عن العمل، ما أدى إلى قلة التربية، وبالتالي ارتفاع أسعار الفروج في دمشق،وقال أحد مربي الدواجن لصحيفة "الوطن" المقربة من النظام إن السوق حالياً يشهد عزوف أكثر من 60% من مربي الدواجن عن العمل، إضافة لتوقف عمل الكثير من المنشآت نتيجة الظروف الراهنة وارتفاع سعر المازوت، الذي انعكس سلباً على أسعار النقل والكرتون وسعر الفروج في السوق، وشكل عبئاً على المزارع، ولفت المربي إلى أن تكلفة ومستلزمات الإنتاج أصبحت مرتفعة، ومصير عمل المربين يتعلق بتأمين المحروقات من جهة، وانخفاض أسعارها من جهة أخرى، وأشار إلى ضرورة إيجاد حل لموضوع المحروقات لما له من أهمية على استقرار قطاع الدواجن وعودة المربين إلى العمل، مرجحاً أن 40% من المربين ممن يعملون في السوق يحصلون على المازوت بما يزيد عن 200 ليرة عن طريق مصادر أخرى، وذلك لاستمرار عملهم خلال الظروف القاهرة، إضافة لارتفاع سعر الدولار الذي أثر على التكلفة.

• الاثنين 22\12\2014:

دولار أمريكي:

                    البنك المركزي: مبيع 179.36 .......... شراء 178.29

                       سعر السوق: مبيع  208      .......... شراء 206

يورو:

                    البنك المركزي: مبيع 219.91 .......... شراء 218.28

                       سعر السوق: مبيع 262      ........... شراء 257

ريال سعودي:

                    البنك المركزي: مبيع 47.8    .......... شراء 47.47

                       سعر السوق: مبيع 56.5     .......... شراء 56

درهم إماراتي:

                    البنك المركزي: مبيع 48.86  .......... شراء 48.52

                       سعر السوق: مبيع 57.5     .......... شراء 57

دينار أردني:

                    البنك المركزي: مبيع 252.78.......... شراء 251.02

                       سعر السوق: مبيع  295     .......... شراء 290

الليرة التركية:

                       سعر السوق: مبيع  93       .......... شراء 91

جنيه مصري:

                    البنك المركزي: مبيع 25.12  .......... شراء 24.95

غرام الذهب: عيار21 (1غرام): 6900 ل.س

                 عيار18 (1غرام): 5915 ل.س

أوقية الذهب: 238000 ل.س

الليرة الذهبية السورية: 54500 ل.س

الليرة الذهبية عيار 22: 55900 ل.س

الليرة الذهبية عيار 21: 53400 ل.س

لتر البنزين :  135 - 250 ل.س

لتر المازوت: 80 - 200 ل.س

اسطوانة الغاز: 1400 - 4000 ل.س

خزان الماء سعة 1000 لتر: 2500 ل.س

الخبز الحكومي 1كغ: 25 - 100  ل.س

الخبز السياحي 1كغ : 160 ل.س

الطحين 1كغ: 100 ل.س

  • اسم الكاتب: شبكة شام
  • المصدر: شبكة شام

الأكثر قراءة