تقرير شام الاقتصادي 22-10-2014

22.تشرين1.2014

في هذا التقرير:
• الاتحاد الأوروبي يفرض عقوبات على 11 وزيراً سورياً.
• الائتلاف يدفع مليوني ليرة دية كل طفل توفي نتيجة اللقاحات القاتلة.
• تفريغ 4 بواخر قمح في مرفأ اللاذقية منذ آب الماضي.
• حكومة الأسد تدرس إعفاء الأدوية النوعية من الرسوم الجمركية.
• حكومة الأسد تسمح للصناعيين باستيراد مولدات كهربائية مستعملة.
• المركزي مستمر في تدخله بسوق القطع وتمويل المستوردات.
• المركزي يسمح للمصدرين بتسديد تعهدات إعادة القطع نقداً.
• محافظة ريف دمشق ترفع تعرفة السرافيس 10%.
• انخفاض أسعار الفروج وارتفاع الخضار في أسواق دمشق.
• أسعار الذهب والعملات والمحروقات ليوم الأربعاء 22\10\2014


• شدّد الاتحاد الأوروبي العقوبات على عدد من المسؤولين السوريين، بينهم 11 وزيراً، إضافة إلى 5 رجال أعمال وكيانين اقتصاديين، بينما أزيح وزير الاقتصاد السابق، محمد نضال الشعار، من القائمة السوداء، كما تمّ حظر توريد وقود الطائرات، ووفقاً لموقع "سيريانديز" الالكتروني، طالت العقوبات الجديدة كلاً من "وزير الاقتصاد والتجارة الخارجية"، همام الجزائري، و"وزير التعليم العالي"، محمد عامر مارديني، و"وزير الاتصالات"، محمد غازي الجلالي، و"وزير الموارد المائية"، كمال الشيخة، و"وزير العمل"، خلف العبد الله، و"وزير الصحة"، وهبي اليازجي، و"وزير التجارة الداخلية"، حسان صفية، و"وزير الإسكان والتنمية العمرانية"، محمد وليد غزال، و"وزير التنمية الإدارية"، حسان النوري، و"وزير الثقافة"، عصام خليل، و"وزير الدولة"، محمد مطيع مؤيد، و"وزير النقل"، غزوان خير بك، إضافة إلى شخصيتين عسكريتين، وهما اللواء غسان غانم، والعقيد محمد بلال، ورئيس جهاز استخبارات أمن الدولة، محمد ديب زيتون، هذا، وشملت العقوبات أيضاً نائب الرئيس للشؤون المالية والإدارية في "شركة المحيط الثلاثي للطاقة"، محمد فرحات، ورئيس مجلس إدارة شركة "عبر البحار للتجارة البترولية"، عبد الحميد عبد الله، بالإضافة إلى شركات تجارية، وهي،"بانغاتس الدولية"، و"مجموعة عبد الكريم للتجارة والصناعة"، و"طريف الأخرس"، و"صروح الشام"، يذكر أن قائمة العقوبات الأوروبية تضم أسماء 191 مسؤولاً سورياً، وسبق للاتحاد الأوروبي أن جمّد أصول 53 مؤسسة حكومية سورية، بما في ذلك "مصرف سورية المركزي"، إضافة إلى فرض الحظر على شراء النفط السوري.


• قالت مصادر مطلعة إنه تم الاتفاق بين أسر الأطفال الذين راحوا ضحية اللقاحات القاتلة في ريف إدلب، وبين العاملين في المشافي الميدانية المشرفين على إعطاء تلك اللقاحات والتابعين لوزارة الصحة في الحكومة المؤقتة التابعة للائتلاف، وأكدت المصادر أن الاتفاق نصّ على تعويض أسرة كل طفل تعرض للضرر أو العجز، ودفع مبلغ مليوني ليرة سورية كديّة عن كل طفل متوفى، والبالغ عددهم 18 طفلًا، على أن يتم ذلك خلال شهر من تاريخ الاتفاق، في حين سيتم إسقاط الدعوى تجاه المدعى عليهم، وأوضحت التحقيقات أن سبب الوفاة هو الإهمال الطبي، ولا توجد الشبهة الجنائية، حيث تم حفظ اللقاحات في البراد مع وجود مواد طبية أخرى، وذلك أدى لفسادها، يذكر أكثر من عشرين طفلًا تلقوا قبل أسابيع لقاحات فاسدة من مشافٍ ميدانية في ريف معرة النعمان، مما أدى لموت غالبيتهم وإلحاق الضرر بالباقين بنسب متفاوتة.


• أكّد مدير المؤسسة العامة لتجارة وتصنيع الحبوب في اللاذقية رئيف معروف، أنَّ المؤسسة قامت بتفريغ 4 بواخر قمح في مرفأ اللاذقية منذ آب الماضي حتى 21 تشرين الأول، وقال معروف إنَّ حمولة البواخر تجاوزت 100 ألف طن من القمح، إذ تم شحن القسم الأكبر من هذه الكمية إلى فرعي دمشق وحمص لتعزيز المخزون الإستراتيجي لديها، في حين تم تخزين القسم الآخر في المطاحن وفي صوامع فرع اللاذقية لنفس السبب، وأشار معروف إلى أنَّ عملية الاستيراد ليست للحاجة الماسة وإنما للحفاظ على المخزون الإستراتيجي من القمح في سورية ككل، باعتباره خطاً أحمر لا يمكن المساس به لتبقى كميته ثابتة ومستقرة حيث تقدر كفايتها لأكثر من عام ونصف العام، على حد قوله، والجدير بالذكر أنَّ حصيلة إيرادات مرفأ اللاذقية من "شركة محطة الحاويات"، بلغت 2.856 مليار ليرة منذ بداية 2014 وحتى نهاية أيلول (سبتمبر) الماضي.


• أكد مصدر في وزارة الصحة في حكومة الأسد، أنَّ الحكومة تدرس دعم الأدوية النوعية من خلال إعفاءها من الرسوم الجمركية، وخاصة بعد ارتفاع سعر الدولار أمام الليرة، ووفقاً لصحيفة الوطن المحلية، طلبت الصحة من وزارة الاقتصاد التابعة لحكومة الأسد ضرورة دراسة إعفاء الأدوية النوعية من الرسوم الجمركية لمَ لهذه الأدوية من أهمية كبيرة، وأوضح المصدر أنه تم استيراد ما يقارب 60 صنفاً من الأدوية النوعية من بعض الدول التي وصفها بـ"الصديقة"، مشيراً إلى أنَّ الوزارة لم تقطع علاقاتها مع أي شركة أوروبية تريد تزويد سورية بالأدوية النوعية وضمن المواصفات العالمية، وأشار المصدر إلى أنه تم تزويد السوق بالأدوية النوعية وخاصة الأدوية السرطانية، باعتبار أنَّ هذا النوع من الأدوية يقدم مجاناً للمواطن المريض، مؤكداً أنَّ هذه الأدوية تباع وبأسعار باهظة في حال تم فقدانها من السوق، ولذلك فإنه من الشيء الطبيعي أن تسعى الوزارة إلى تأمين الأدوية النوعية بأسرع وقت ممكن، لافتاً إلى أنه لم تعد سورية تعاني فقدان أي نوع من هذه الأدوية، وبيّن المصدر أنَّ من وصفها بـ"الدول الصديقة" ولا سيما روسيا وإيران وبعض الدول اللاتينية، زودت وزارة الصحة التابعة لحكومة الأسد بكميات كبيرة من الأدوية النوعية، بعدما كانت سورية تؤمن هذه الأدوية من شركات أجنبية إلا أنه نتيجة قرار فرض العقوبات من الاتحاد الأوروبي، لم تعد هذه الشركات تزود سورية بهذه النوعية من الأدوية إلا بعضها ما زالت مستمرة في تعاملها مع حكومة الأسد.


• سمحت وزارة الاقتصاد والتجارة الخارجية التابعة لحكومة الأسد، لأصحاب المنشآت الصناعية باستيراد المولدات الكهربائية المستعملة، وذلك تسهيلاً لأعمالهم واستمراراً لعملية الإنتاج، وبحسب صحيفة "الوطن" المحلية، ينص القرار رقم 494 الذي أصدره وزير الاقتصاد والتجارة الخارجية في حكومة الأسد همام جزائري في مادته الأولى، على أن يسمح لأصحاب المنشآت الصناعية المرخصة أصولاً باستيراد مادة مولدات كهربائية مستعملة لزوم عمل منشآتهم حصراً، وذلك استثناءً من أحكام المنع شريطة الحصول على موافقة وزارة الصناعة التابعة لحكومة الأسد بشكل مسبق، وألزم القرار في مادته الثانية على أن يتم تركيب واستخدام المولدات الكهربائية المستعملة المستوردة في المنشآت الصناعية حصراً، ويثبت ذلك في السجل الصناعي العائد للمنشأة خلال مدة أقصاها ثلاثة أشهر من تاريخ التركيب، تحت طائلة اتخاذ الإجراءات القانونية اللازمة في حال عدم الالتزام بهذا البند، على أن يتم تسديد القيمة وفق القرارات والتعليمات الصادرة عن "مصرف سورية المركزي".


• أكد حاكم مصرف سورية المركزي أديب ميالة على مواصلة التدخل الإيجابي في السوق، لافتاً للاستمرار بتمويل طلبات المستوردين من القطع، جاء ذلك خلال جلسة تدخل جديدة عقدها المركزي يوم الثلاثاء في إطار متابعته لإجراءاته التدخلية، وشدد ميالة على التدخل المكثف في سوق القطع عن طريق الإجراءات النوعية التقليدية وغير التقليدية منها في سوق القطع، وذلك لتلبية الطلب الذي يعود بدرجة كبيرة لتمويل المستوردات وتلبية حاجة السوق، وبين أنَّ المركزي يعمل على تغطية كامل طلبات تمويل المستوردات المقدمة عن طريق المصارف الخاصة بهدف تعزيز حالة الاستقرار في سوق القطع الأجنبي، وأشار ميالة إلى دور المركزي واستمراره بالتدخل اليومي وأهميته في ضبط السوق واستقراره، وبحث جميع المسائل والمعوقات التي تعترض عمل سوق القطع الأجنبي واتخاذ الإجراءات الكفيلة باستقرار سعر الصرف، وأكد على منع المضاربين من التأثير على الأسواق والتلاعب بسعر صرف الليرة السورية، وإعادة سعر الصرف إلى المستويات المرغوبة، وجدد حاكم مصرف سورية المركزي تأكيده استمرار المصرف بتمويل طلبات المستوردين من القطع الأجنبي عن طريق المصارف العاملة في سورية، مشدداً على ضرورة أن يتوجه التجار الراغبون بتمويل مستورداتهم إلى المصارف المرخصة وتقديم طلباتهم أصولاً.


• سمح "مصرف سورية المركزي" للمصدرين بتسديد قيمة تعهدات إعادة القطع الأجنبي الناجم عن عملية التصدير المنظمة من قبلهم نقداً، وأوضح المصرف في تعميم له، أنَّ هذا الإجراء جاء بهدف تذليل الصعوبات التي يواجهها المصدرون في عملية تحويل القطع الأجنبي الناجم عن عمليات التصدير، لتسديد قيمة تعهدات إعادة قطع التصدير بموجب حوالات خارجية، وعزا المركزي ذلك للظروف الراهنة والتي تفرض قيوداً على إجراءات التحويل إلى المصارف السورية في ظلِّ العقوبات المفروضة على سورية، كما سمح المصرف باستلام قيمة الحوالات الواردة إلى حساب المصدرين السوريين في المصارف أو شركات الصرافة الخارجية والناجمة عن عملية التصدير نقداً، ومن ثمَّ إدخالها عبر المنافذ الحدودية السورية أصولاً وفق الضوابط المنصوص عنها في التعميم.


• أصدرت "محافظة ريف دمشق" تعرفة ركوب جديدة لجميع السيارات العاملة على خطوط النقل الجماعي (مازوت وبنزين) في المحافظة، ووفقاً لوكالة أنباء النظام "سانا"، تبلغ نسبة الزيادة في التعرفة المعتمدة الجديدة عن التعرفة السابقة، بحدود 10% للسيرفيس والميكروباص الحديث والبولمان سعة 9 إلى 24 راكباً، و 33.7 % للباصات والميكروباصات القديمة سعة 10 إلى 55 راكباً، وأكد عضو المكتب التنفيذي لقطاع النقل والبيئة بمجلس محافظة ريف دمشق بسام قاسم، أنَّ المكتب وافق على تعديل التعرفة، وتم تكليف "فرع مرور ريف دمشق" والتنسيق مع "مديرية التجارة الداخلية وحماية المستهلك" لإعداد قوائم بالتعرفة الجديدة لجميع الخطوط على مستوى المحافظة، وتوزيعها على مديري الخطوط والمناطق والنواحي ولجان السير ووضعها في مركبات النقل الجماعي بمكان بارز وفق التعليمات النافذة.


• شهدت أسواق دمشق اليوم انخفاضاً ملحوظاً في أسعار الفروج، رغم  انخفاض الحرارة والذي يؤدي عادة لرفع سعر هذا الصنف، وبحسب نشرة مديرية "التجارة الداخلية وحماية المستهلك" الصادرة أمس، انخفض ثمن الفروج الحي من 320 إلى 280 ليرة، فيما انخفض ثمن الفروج المذبوح إلى 400 بعد أن كان ثمنه يتراوح بين 425-450 ليرة، أما سودة الفروج فانخفضت هي الأخرى من 800 إلى 750 ليرة، الأمر نفسه ينطبق على قوانص الفروج التي انخفضت من 160 إلى 125 ليرة، واستقرت شرحات الفروج عند ثمنها بـ 800 ليرة، بينما انخفض ثمن دبوس الفروج من 500 إلى 435 ليرة وذلك حسبما حددت نشرة "التجارة الداخلية"، فخذ الفروج لم يكن بعيداً عن موجة الانخفاض هذه حيث هبط الفخذ بعظمه من 450 إلى 400 ليرة، بينما انخفض ثمن الفخذ دون عظم إلى 450 بعد أن كان ثمنه 500 ليرة، وهبطت الجوانح إلى 350 بعد أن كان ثمنها 425 ليرة،
وعكس انخفاض ثمن الفروج النيء على المشوي والمسحب والبروستد الذي هبط إلى 1000 ليرة، بعد أن كان ثمنه 1300 ليرة، فيما انخفض ثمن الفروج المشوي من 1100 إلى 900 ليرة، وفي مقابل انخاض ثمن الفروج، قفزت أسعار الخضار بشكل واضح، مع وجود فرق واضح عما حددته "التجارة الداخلية" في نشرتها وما هو موجود في الأسواق، إذ حددت ثمن البندورة من النخب الأول بـ 100 ليرة، بينما بيعت في الأسواق بـ 110-115 ليرة، فيما بلغ ثمن النخب الثاني بـ75 ليرة، والثالث بـ40 ليرة، أما الخيار البلدي فحددته المديرية بـ 100 ليرة للنخب الأول و85 ليرة للنخب الثاني، في حين باعته الأسواق بـ140 ليرة للنخب الأول و95 ليرة للنخب الثاني، هذا الشرخ بين النشرة والأسواق شمل أيضاً الخيار البلاستيكي الذي حددته التجارة الداخلية بـ 50 ليرة وبيع في الأسواق بـ 70 ليرة، كما حددت النشرة الباذنجان الأسود بـ 35 ليرة للنخب الأول و25 ليرة للنخب الثاني، فيما بلغ ثمنه بالأسواق بـ 60 ليرة للنخب الأول و45 ليرة للنخب الثاني، أيضاً بيع الليمون في الأسواق بـ 100 ليرة، في وقت حددته "التجارة الداخلية" بـ70 ليرة، أيضاً حددت النشرة ثمن البطاطا المالحة بـ 85 ليرة للكيلو، و75 ليرة للحلوة، بينما تجاوزت البطاطا في الأسواق 110 ليرة للمالحة و95 ليرة للحلوة، وينطبق الكلام أيضاً على الفليفلة التي حددتها التجارة الداخلية بـ 85 ليرة للسميكة و75 ليرة للرقيقة، وهذا ما كان غائباً في الأسواق التي باعت الفليفلة بـ 115 ليرة للسميكة و90 ليرة للرقيقة.


• الأربعاء 22\10\2014:
دولار أمريكي:
                    البنك المركزي: مبيع 164.31.......... شراء 163.33
                       سعر السوق: مبيع 189      .......... شراء 188
يورو:
                    البنك المركزي: مبيع 209.2  .......... شراء 207.74
                       سعر السوق: مبيع 241     ........... شراء 237
ريال سعودي:
                    البنك المركزي: مبيع 43.82 .......... شراء 43.51
                       سعر السوق: مبيع 50       .......... شراء 49
درهم إماراتي:
                    البنك المركزي: مبيع 44.76 .......... شراء 44.44
                       سعر السوق: مبيع 52       .......... شراء 50
دينار أردني:
                    البنك المركزي: مبيع231.7  .......... شراء 230.09
                       سعر السوق: مبيع 265     .......... شراء 263
الليرة التركية:
                       سعر السوق: مبيع 84       .......... شراء 82
جنيه مصري:
                    البنك المركزي: مبيع 22.99.......... شراء 22.83

غرام الذهب: عيار21 (1غرام): 6600 ل.س
                 عيار18 (1غرام): 5657 ل.س
أوقية الذهب: 238000 ل.س
الليرة الذهبية السورية: 54500 ل.س
الليرة الذهبية عيار 22: 56800 ل.س
الليرة الذهبية عيار 21: 54500 ل.س

لتر البنزين :  140 - 250 ل.س
لتر المازوت: 80 - 180 ل.س
اسطوانة الغاز: 1400 - 5000 ل.س

خزان الماء سعة 1000 لتر: 2500 ل.س
الخبز الحكومي: 25 - 75  ل.س
الخبز السياحي : 150 ل.س
الطحين: 100 ل.س

  • اسم الكاتب: شبكة شام
  • المصدر: شبكة شام

الأكثر قراءة