تقرير شام السياسي 16-04-2015

16.نيسان.2015

المشهد المحلي:
• طالب الناطق الرسمي باسم الائتلاف الوطني السوري سالم المسلط مجلس الأمن بالضغط على نظام الأسد لتطبيق القرار 2139 القاضي بإطلاق سراح جميع المعتقلين في سورية، كما طالب بعثة الصليب الأحمر الدولي بتنظيم زيارات لزنزانات الاعتقال، والتأكد من سلامة المعتقلين وطرق تعامل النظام معهم، وأشار المسلط إلى أن ملف المعتقلين يمثل بالنسبة للائتلاف أولوية رئيسية، بل هو من أهم الملفات في كل محادثاتنا مع الأوساط الدبلوماسية وبيّنا خطورة أوضاع المعتقلين، ونقلنا صورة تفصيلية عن الظروف الفظيعة التي يعانون فيها، منوّهاً إلى أنه لا يوجد على وجه الأرض ما يعوض دقيقة واحدة في سجون نظام الأسد.
• استبعد هشام مروة نائب رئيس الائتلاف الوطني لقوى الثورة والمعارضة السورية أن تكون التحركات الأخيرة للأمم المتحدة لجمع الأطراف السورية للتحاور في جنيف تهدف إلى إنقاذ نظام الأسد الذي تعرض لعدة هزائم في عدة محاور خلال الأسابيع الأخيرة، وأضاف أن التحركات الدولية الأخيرة تأتي استكمالا لجهود سابقة للوصول لحل سلمي للأزمة السورية، وفي لقاء مع الجزيرة نت، أوضح مروة أن هناك تحركات في صفوف المعارضة السورية لجمع مختلف أطيافها في جسم سياسي موحد لمواجهة أية استحقاقات سياسية مستقبلية، وعن نظرة الائتلاف إلى مؤتمر جنيف، بين مروة أن الائتلاف لا يزال يعلق أملا على هذا المؤتمر رغم فشله في الجولتين السابقتين، واعتبر أن الحل السياسي الذي تسعى الأمم المتحدة لتحقيقه هو ما يهدف إليه معظم السوريين والمتمثل في ألا يكون للأسد أي مستقبل على الخارطة السورية.


المشهد الإقليمي:
• كشف دبلوماسيون في نيويورك، خلال أحاديث مع نظرائهم الإسرائيليين، أن جهات إيرانية رسمية تدير محادثات مع الولايات المتحدة، حول تسوية سياسية للأزمة السورية، وأن الأميركيين يلمسون بأن نظام بشار الأسد بات يشكل عبئا على طهران، وأن خلافات تدب بين الطرفين بلغت حد تمرد فرق في الجيش السوري التابع للنظام، على الضباط الإيرانيين العاملين على الأراضي السورية، ووفقا للمصادر الإسرائيلية، فإن الدبلوماسيين الأميركيين قريبون جدا من الحوار مع إيران، وهم يشيرون إلى أن طهران هي التي بادرت إلى المحادثات مع الولايات المتحدة لإنهاء الأزمة داخل سوريا، وقالت هذه المصادر، بحسب ما نقلت صحيفة "الشرق الأوسط"، إن هذا الموقف هو ليس الانعطاف الوحيد في السياسة الإيرانية، بل هناك بوادر انعطاف آخر تجاه بشار الأسد، فقد أبدوا استعدادا لإيجاد صيغة توافقية للتسوية من دون الأسد، وأكدت المصادر أن التغيير الإيراني يعود إلى التغيرات الأخيرة في ميزان القوى الحربي على الأرض، حيث منيت قوات الأسد بهزائم متلاحقة في مواقع عدة، أخطرها خسارة إدلب.
• أكد الرئيس الروسي فلاديمير بوتين أن توريد منظومة "إس-300" الصاروخية لإيران سيشكل عامل ردع في المنطقة لا سيما على خلفية الأحداث في اليمن، ولا يمكن لهذا السلاح تهديد أمن إسرائيل، وبرر الرئيس الروسي قراره برفع الحظر عن توريد هذه المنظومة إلى إيران بأن الأخيرة أبدت مرونة كبيرة في المفاوضات الخاصة ببرنامجها النووي، ما دفع روسيا إلى اتخاذ قرار بتنفيذ صفقة "إس-300" مع هذا البلد بعد أن كانت قد علقتها عام 2010، وأوضح أن روسيا أجرت في الماضي غير البعيد محادثات مع دولة عربية (سوريا) حول تصدير منظومات "إس-300" لها، لكن إسرائيل أعلنت آنذاك أن ذلك يمكن أن يؤدي إلى تغيرات جيوسياسية جذرية في المنطقة، وتابع: أننا أجرينا آنذاك مشاورات مع المشتري، وتقبل شركاؤنا في إحدى دول العالم العربي ذلك الأمر بتفهم، وفي نهاية المطاف، أعدنا مبلغا قيمته 400 مليون دولار دفع لنا مقدما (إلى الدولة العربية).
• نعت مواقع ووكالات إيرانية موالية لـ"بشار الأسد"، عبر وسائل التواصل الاجتماعي القائد الإيراني رضا حاج كرماني الذي قتل في سوريا قبل أيام، وقالوا إن القيادي كان بمهمة جهادية داخل الأراضي السورية، دون ذكر أي تفاصيل أخرى، ونشرت المصادر الإيرانية على صفحاتها صورا لقاسم سليماني قائد فيلق القدس وهو يقوم بواجب التعازي لوالد وشقيق القتيل، فضلا عن نشر محادثات كانت قد جرت بين رضا كرماني وقائد فيلق القدس قاسم سليماني، وكانت قد شيّعت القوات الإيرانية قبل نحو أربعة أيام، سبعة قتلى من شيعة باكستان تابعين للواء "زينبيون" العامل على الأراضي السورية، وذلك في مدينة قم الإيرانية، بحضور كبار المسؤولين العسكريين، وقالت مصادر إعلامية إيرانية، إن عناصر مقاتلة من شيعة باكستان، قضوا في مواجهات مع الجيش الحر في بلدات ريف دمشق الجنوبي بالقرب من “مقام السيدة زينب” في سوريا، وفق نعوات تصدرت وكالات الأنباء الإيرانية.


المشهد الدولي:
• ترك الجنرال ميخائيل ناغاتا المسؤول العسكري الأميركي عن تدريب وتجهيز مقاتلي المعارضة منصبه بعد يوم واحد من بدء البرنامج الذي سيستمر تحت إمرة القيادة المركزية، وفي هذا السياق، أعرب السيناتور الأميركي جون ماكين عن استغرابه من قرار الاستقالة قائلاً: إن هذه أول مرة أسمع فيها باستقالة مسؤول عن خطة وضعها هو، وكان 500 مقاتل التحقوا الأربعاء ببرنامج للتدريب في تركيا، وقد اختارت وزارة الدفاع الأميركية هؤلاء بعد دراسة خلفياتهم.
• اتهم الأمين العام للأمم المتحدة، بان كي مون، عصابات الأسد و 6 جماعات مسلحة، بارتكاب جرائم اغتصاب وغيرها من أعمال العنف الجنسي في سوريا، خلال الفترة من كانون الثاني، وحتى كانون الأول من العام الماضي، وأدرج كي مون في تقرير للأمم المتحدة، 6 دول عربية هي اليمن، وليبيا، وسوريا، والعراق، والسودان، والصومال، على قائمة الدول التي يتم فيها استخدام العنف الجنسي سواء من قبل جماعات مسلحة أو من قبل أفراد حكوميين في تلك الدول، وأوضح الأمين العام أن الجماعات المسلحة الستة التي ارتكبت أعمال عنف جنسي في سوريا هي: تنظيم "داعش"، وجبهة النصرة، ولواء الإسلام، وكتائب أكناف بيت المقدس، وأنصار بيت المقدس، وحركة أحرار الشام الإسلامية، ووجه الأمين العام اتهامات محددة إلى عصابات الأسد، قائلا إن هناك معلومات موثقة بشأن مسؤولياتها عن ارتكاب أعمال اغتصاب وعنف جنسي، وتشمل هذه القوات كل من الجيش النظامي وجهاز الاستخبارات والقوات الموالية للحكومة، بما فيها ميليشيات قوات الدفاع الوطني.
• أكد رئيس لجنة الأمن القومي والسياسة الخارجية في مجلس الشورى الإيراني علاء الدين بروجردي ضرورة إعطاء الملف الإنساني في اليمن وسورية أهمية قصوى من أجل مواجهة الظلم والقهر اللذين يتعرض لهما البلدان من قبل قوى خارجية، وقال بروجردي خلال لقائه رئيس الحزب الديمقراطي اللبناني النائب طلال أرسلان في موسكو على هامش زيارة الطرفين إليها، إنه في الوقت ذاته فإن أوروبا والدول الغربية تعي تماما مدى خطورة ارتداد الإرهاب عليها، لافتا إلى أنه لمس خلال لقاءاته المتعددة تفهما لناحية دعم حكومة الأسد في موضوع مواجهة ظاهرة الإرهاب، على حد قوله.
• أكّد المغني البريطاني سامي يوسف، على ضرورة إنهاء الصراع الذي تشهده سوريا بأسرع وقت، لافتاً إلى أن مآسي الأطفال الأبرياء ازدادت، مشيداً بالروح العالية التي يتمتع بها الشعب السوري بعد زيارة قام بها إلى مخيم الزعتري بصفته سفيراً لبرنامج الأغذية العالمية التابع للأمم المتحدة، وذكر يوسف الموجود حالياً في تركيا لإحياء عددٍ من الحفلات ضمن فعاليات أسبوع المولد النبوي الشريف، أن الأطفال هم أكثر الضحايا براءة، جرّاء الأحداث المتواصلة منذ عام 2011 في سوريا، وأعرب عن فخره لتعيينه سفيراً لبرنامج الأغذية العالمية التابع للأمم المتحدة، مؤكداً أنه بذل قصارى جهده لمساعدة الناس، ومبيناً أنه زار مؤخّراً مخيم الزعتري في الأردن، الذي يضم أكثر من 83 ألف لاجئ سوري.

  • اسم الكاتب: شبكة شام
  • المصدر: شبكة شام

الأكثر قراءة