تقرير شام السياسي 27-04-2015

27.نيسان.2015

المشهد المحلي:
• اجتمع وفد من الائتلاف الوطني السوري برئاسة رئيسه خالد خوجة مع ممثلين عن القوى الثورية والعسكرية وممثلين عن المجالس المحلية المنتخبة، يوم السبت الماضي في إسطنبول، وبحث المجتمعون شؤون الثورة السورية سياسياً وعسكرياً وإغاثياً، وتوقفوا عند الانتصارات التي حققتها قوى الثورة على مختلف الجبهات من الجنوب إلى الشمال، ووجه المجتمعون تحية للمقاتلين الأبطال الذين يعبرون عن تصميم السوريين على إسقاط نظام الأسد الغاصب بكل رموزه ومرتكزاته لإفساح المجال أمام ولادة نظام جديد يكون الشعب السوري فيه صاحب الرأي والقرار، وأكد المجتمعون على أن الدعم غير المحدود الذي تقدمه طهران وموسكو لنظام الأسد في جميع المجالات لم يستطع ولن يستطيع أن ينقذ النظام ويعيد تأهيله، واتفقوا، بحسب بيان رسمي للائتلاف، على العمل لتحقيق أعلى درجة من التوافق والتنسيق بين قوى الثورة والمعارضة السياسية والعسكرية، وحماية القرار الوطني المستقل مع الاستمرار بالتنسيق والتعاون مع حلفاء الثورة وأصدقائها.
• أكد المعارض السوري هيثم مناع رئيس تيار "قمح" أن حوار جنيف المنتظر ضروري جدا خاصة أنه يأتي بتوصية من الأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون وبعد طلبات قدمت له لفترة أشهر، مشيرا إلى أن المبعوث الدولي بحاجة لأن يكتشف ما تريده المعارضة جيدا وما تريده السلطة جيدا وما يريده المجتمع الإقليمي والدولي وفي هذه الحالة يمكنه أن يتقدم بأجندة ما أو خريطة طريق تخرجنا من حالة الفراغ الحالية، وعن السقف المنخفض الذي حدده دي ميستورا نفسه لهذا الحوار، قال مناع إن الأمر له أهمية مطلقة في ظل غياب مساعي الحل السياسي، مشيرا إلى أننا في مرحلة تدمير كامل للدولة والجيش والمجتمع فلذلك نتمسك بأي مبادرة يمكن أن تعطي الأمل للناس.
• اعتبر وزير إعلام الأسد عمران الزعبي أن تركيا والسعودية يلعبان دورا تخريبيا في المنطقة عموما وفي سورية على وجه الخصوص، وأن السياسة الأمريكية تجاه سورية لم تكن في أي لحظة من اللحظات سياسة إيجابية، وقال الزعبي في حوار مع وكالة "تسنيم" الإيرانية للأنباء إن السياسة الأمريكية في المنطقة وخصوصا تجاه سورية لم تكن في لحظة من اللحظات سياسة إيجابية، وحول موقف حكومة الأسد من المشاركة في "جنيف3"، أشار الزعبي إلى أنه من حيث المبدأ فإن سورية ومنذ بداية الحرب عليها تبنت فكرة المسار السياسي والعمل من أجل الحلول السياسية، مشدداً على أن "الحكومة السورية" لم ولن تغير من هذا المبدأ والالتزام بالبحث عن مسار سياسي ينتج حلولاً سياسية تكون بين السوريين وبقيادة سورية بحتة بعيدا عن أي تدخلات خارجية، على حد قوله.


المشهد الإقليمي:
• طالب الأردن نظام الأسد بضبط تصريحاته بعد أن دأب مؤخراً على توجيه التهم وإرسال الرسائل بأن المملكة تتدخل بشؤون الجارة الشمالية، وقال وزير الدولة لشؤون الإعلام والاتصال الناطق الرسمي باسم الحكومة محمد المومني إننا نؤكد على ضرورة أن يكون هنالك ضبط في التصريحات خاصة الشقيقة سورية، معتبراً أنها تؤلب في تلك التصريحات على الأردن وجيرانها، بحسب ما أورد موقع "عمون" الإخباري، وقال الوزير إن الأردن أكثر المتضررين جراء الأزمة السورية، والمسؤولون السوريون يجب عليهم أن يشكروا الأردن ليل نهار بسبب موقفه التاريخي والقومي، وأضاف المومني إننا في جهد إقليمي كي تقاوم التنظيمات الإرهابية، مشدداً القول على أن أي اقتتال بين نظام الأسد وفصائل سورية هو شأن داخلي لا علاقة للأردن به.
• قال رئيس جمعية أتراك سوريا أحمد وزير إن المعارضة تقاتل على الأرض قوات من إيران و"حزب الله" اللبناني، وأخرى خفية، أكثر مما تقاتل من القوات التابعة لنظام الأسد، وأفاد وزير لمراسل الأناضول أن الجنود الإيرانيين يلعبون دورا فاعلا بسوريا، وأن الدعم الإيراني للنظام ازداد مؤخرا، حيث إن الجنود الإيرانيين يقاتلون في عديد من الجبهات، موضحا أن الارتباك داخل النظام يزداد مع ازدياد قوة المعارضة، وأشار وزير إلى أن المعارضة المسلحة تقاتل النظام وتنظيم "الدولة الإسلامية" الذي ظهر قبل نحو عامين بسوريا، مؤكدا أن المعارضة حققت انتصارات هامة مؤخرا في إدلب وجسر الشغور التي كان للتركمان دور فيها أيضا، وتطرق رئيس جمعية أتراك سوريا لسيطرة المعارضة على مدينة جسر الشغور بمحافظة إدلب، بقوله إن المدينة تعد قلعة هامة للغاية من أجل الثورة في سوريا وهي تتعرض حالياً لقصف عنيف من قبل النظام.
• أفاد موقع "عكس السير" أن السلطات التركية تمكنت مساء اليوم الاثنين من إبطال مفعول عبوة ناسفة بالقرب من مقر للمعارضة السورية، وأفادت مصادر ميدانية، أن عناصر الأمن التركي قاموا بتفكيك العبوة أمام مقر وحدة التنسيق والدعم ووزارة التربية التابعة للحكومة المؤقتة، وفتحت السلطات التركية تحقيقاً بالحادث.
• كشفت المخابرات الفلسطينية تفاصيل عملية أمنية دقيقة قامت بها وادت إلى تحرير رهينتين سويديين كانا محتجزين منذ عامين لدى مجموعة مسلحة في سوريا، واطلق على هذه العملية اسم "رد الجميل للسويد" على اعترافها بدولة فلسطين العام الماضي، بحسب مسؤول في المخابرات الفلسطينية اكد انها تمت “من دون دفع فدية ولا اطلاق رصاصة واحدة، وقال المسؤول الكبير في المخابرات الفلسطينية طالبا عدم الكشف عن اسمه خلال لقاء مع عدد من الصحافيين في مقر المخابرات الفلسطينية الرئيسي في رام الله إن الرهينتين كانا محتجزين لدى مجموعة مسلحة منذ عامين تقريبا حيث اختطفا في سوريا بتاريخ 13 كانون الأول/ديسمبر العام 2013.
• قتل الجيش الإسرائيلي مساء الأحد أربعة مسلحين كانوا يحاولون زرع متفجرات في الشطر المحتل من هضبة الجولان، كما نقلت وكالة فرانس برس عن مصدر أمني، وأوضح المصدر أن المسلحين الأربعة كانوا بصدد زرع متفجرات قرب مجدل شمس، في الشطر المحتل من هضبة الجولان السورية، عندما رصدتهم القوات الاسرائيلية ثم قتلتهم.


المشهد الدولي:
• أعربت السلطات الإسترالية عن قلقها الشديد بعد ظهور طبيب من مواطنيها في شريط دعائي لتنظيم "الدولة الإسلامية" يحث أطباء آخرين على الانضمام إلى الجهاديين، ويظهر في التسجيل الذي تم تحميله على يوتيوب رجل يعرف عن نفسه باسم ابو يوسف ويقول إنه سافر إلى الرقة في سوريا ليضع خبرته الطبية في خدمة التنظيم الجهادي، وأوردت وسائل الإعلام الاسترالية أن الطبيب يدعى طارق كاملة وتلقى تدريبه الطبي في اديلايد، وقالت وزيرة الخارجية جولي بيشوب إن انضمام الطبيب تطور مثير للقلق، معتبرة أنها محاولة دنيئة جديدة لـ"داعش" من اجل اقناع أستراليين وغيرهم بتعريض حياتهم للخطر، وأضافت أن الالتحاق بـ"داعش" لن يساعد الناس في سوريا والعراق بل سيخدم مصالح التنظيم الإرهابي الذي يقتل كل الذين يقفون في وجهه من المسلمين وسواهم.
• فتحت إدارة جهاز الأمن الفيدرالي في مقاطعة كيميروفو الروسية قضية جنائية بحق اثنين من السكان بسبب انضمامهما إلى تنظيم "داعش" في سوريا، وتم إصدار مذكرة بحث دولية بحقهما حيث يواجهان تهما بالمشاركة في تنظيم مسلح غير معترف به، على أراضي دولة أجنبية لأهداف تتعارض مع المصالح الروسية، وفتحت في فبراير/شباط قضية جنائية بحق أحد سكان بروكوبييفسك (26 عاما) بسبب انضمامه في أغسطس/آب من عام 2014 إلى إحدى المجموعات المسلحة في سوريا والنشطة قرب الحدود التركية، وقال المكتب الصحفي التابع للإدارة بعد تلقيه تدريبا عسكريا وإيديولوجيا في معسكر تدريب بات يشارك بشكل مباشر في الأعمال القتالية، كما رفعت قضية أخرى ضد أحد سكان بيلوفو لانضمامه لـ"داعش" أيضا.

  • اسم الكاتب: شبكة شام
  • المصدر: شبكة شام

الأكثر قراءة