تقرير شام السياسي 29-06-2015

29.حزيران.2015

المشهد المحلي:
• قال نائب رئيس الائتلاف الوطني السوري هشام مروة إن رؤية الائتلاف لمكافحة الإرهاب التي تستند إلى استئصال شأفة الإرهاب في سورية لا يمكن أن تتحقق بدون تشكيل هيئة الحكم الانتقالية التي تقود السوريين لتفكيك الإرهاب والقضاء عليه، وأضاف مروة أن إرهاب نظام الأسد هو منطلق الإرهاب في سورية وهو من استدعاه إلى سورية سواء من خصومه أو مؤيديه، مشيراً إلى أن رحيل الأسد عن السلطة يوفر المناخ الحقيقي للقضاء على تنظيم "داعش"، وأوضح مروة أن أي تحالف يهدف إلى القضاء على الإرهاب يحتاج إلى قوى جادة موجودة على الأرض للقضاء على الإرهاب وهي بالتأكيد ليست عصابات الأسد، بل هي هيئة الحكم الانتقالية كاملة الصلاحيات التي نص عليها بيان جنيف.
• أكد نائب رئيس الائتلاف الوطني السوري هشام مروة استعداد الائتلاف وقوى الثورة على مواجهة تحدي فراغ السلطة عقب انهيار نظام الأسد من خلال رؤية قانونية وأمنية وسياسية وخدمية ناجزة، وقال مروة: إن لدينا خطط وإجراءات واضحة ومحددة حال سقوط نظام الأسد وانهيار منظومته الأمنية، الذي نراه بات وشيكاً بفعل التقدم العسكري المتوالي والسريع للثوار على الأرض، وأشار مروة إلى أن الائتلاف كان يرجو نجاح العملية السياسية والوصول إلى انتقال سلمي للسلطة وما زال يسعى لذلك؛ إلا أن تعنت نظام الأسد وتشبثه بالحل العسكري، القائم على زهق الأرواح وتدمير البنى التحتية للبلاد؛ يفشل تلك المساعي، وكذلك الأطراف الدولية والإقليمية الداعمة لنظام الأسد كان لها الدور الأكبر في إفشال العملية السياسية في سورية، والتي ستكتشف فيما بعد – لاسيما مع استمرار انتصارات الثوار وتداعي عصابات الأسد – أنها كانت تراهن على جواد خاسر.
• صرح وزير خارجية الأسد وليد المعلم أنه حصل خلال لقائه الرئيس الروسي فلاديمير بوتين على وعد بدعم سورية سياسيا واقتصاديا وعسكريا، وقال المعلم أنا سعيد باللقاء مع فخامة الرئيس بوتين لأنني حصلت منه على وعد بدعم سورية سياسيا واقتصاديا وعسكريا، وأشار المعلم إلى أن الوفد السوري أجرى محادثات مفصلة ومثمرة مع الوزير لافروف والجانب الروسي تناولت الوضع في سورية والمنطقة وتمحورت حول سبل إيجاد الحل السياسي للأزمة في سورية، وقال إننا ممتنون لأصدقائنا في الاتحاد الروسي لعقدهم موسكو1 وموسكو2 وعزمهم على عقد موسكو 3 ونعتقد أن هذا هو الطريق الأسلم للتحضير لمؤتمر جنيف ناجح، داعيا دي ميستورا إلى حضور موسكو 3.


المشهد الإقليمي:
• قال الأمين العام لجامعة الدول العربية نبيل العربي إن الحل الأمثل للأزمة السورية يتمثل في تشكيل حكومة وحدة وطنية، ورأى أن موسكو ستؤيد هذه الخطوة، وأكد العربي في لقاء مع قناة روسيا اليوم، أن أفضل حل للأزمة القائمة في سوريا هو تشكيل حكومة وحدة وطنية، معبرا عن ثقته بأن موسكو ستؤيد هذه الخطوة، وجدد العربي، دعمه للبيان الصادر عن اجتماع "جنيف-1"، الصادر بشأن الأزمة السورية عام 2012، مشددا على أن الحل في سوريا يجب أن يكون سوريا، أي أن السوريين يجب أن يتفقوا على مستقبل بلادهم، وبخصوص إعادة إعمار سوريا بعد انتهاء الأزمة، أشار العربي إلى أن المبالغ المطلوبة لإعادة الإعمار كبيرة جدا ولا يمكن لدولة واحدة أن تقوم بذلك، مضيفا أن المجتمع الدولي سيواجه صعوبة ليساعد سوريا في الوقوف على قدميها مجددا، ووصف العربي سياسة روسيا في تعاملها مع المشاكل في الشرق الأوسط بالحكيمة، مضيفا أن علاقات موسكو الجيدة مع كل دول المنطقة تؤهلها للعب دور مهم.
• أكد رئيس الوزراء التركي أحمد داود أوغلو، أن بلاده على أهبة الاستعداد للاحتمالات كافة، في حال طال أي انتهاك الحدود الجنوبية مع سورية والعراق، وأوضح أوغلو في كلمته خلال إفطار مع ممثلي الأقليات الدينية ومنظمات المجتمع المدني في مدينة إسطنبول، أن تركيا اتخذت التدابير اللازمة كافة لمنع المساس بالاستقرار الذي تنعم به البلاد، وأضاف رئيس الوزراء التركي أن بلاده فتحت أبوابها للاجئين من دون سؤالهم عن مذهبهم ودينهم وعرقهم، وستواصل اتباع السياسة نفسها في هذا الشأن، مشيراً إلى أن تركيا لن تقف بجانب الظالم إطلاقاً، ولفت رئيس الحكومة التركية إلى أن القوات المسلحة متأهبة للحفاظ على أمن وسلامة الشعب، مضيفاً أنه لا محل للقلق من أن تصل نيران الحروب الدائرة في المنطقة إلى تركيا، لأنها ستبذل ما بوسعها من جهود، من أجل إعادة الأمن والاستقرار إلى المنطقة.
• قال وزير الدفاع الإسرائيلي موشيه يعلون إن اسرائيل توفر مساعدات للمعارضة السورية، بهدف إبعاد التهديدات عن الدروز في سوريا، وفقا لما أوردته صحيفة "تايمز أوف إسرائيل"، وقال يعلون فى مؤتمر صحفي مع الصحفيين الدبلوماسيين في مقر الجيش الإسرائيلي بتل أبيب، إن المساعدات الإنسانية الإسرائيلية الجارية للمعارضة السورية، تحمي الأقلية الدرزية في سوريا، وأضاف يعلون أننا ساعدناهم بشرطين"، هما ألا يقتربوا من الحدود، وألا يمسوا الدروز، وقال يعلون إن الدروز في الجانب الإسرائيلي من الجولان، تصرفوا بعدم مسؤولية في الأسبوع الماضي عند مهاجمتهم لسيارة اسعاف إسرائيلية تحمل مقاتلين سوريين مصابين، وأشار يعالون إلى أن الشخص الذي كان داخل سيارة الإسعاف الإسرائيلية لم يكن تابع لجبهة النصرة، مضيفا أن موته سوف يثير دعوات للانتقام.


المشهد الدولي:
• شنت قوات التحالف الدولي بقيادة الولايات المتحدة 23 غارة جوية جديدة على مواقع تابعة لمسلحي تنظيم "الدولة الاسلامية" في سوريا والعراق في إطار عملية (العزم المتأصل)، وقالت القيادة المشتركة للعمليات في بيان لها اليوم ان طائرات التحالف شنت ست غارات جوية في سوريا مستهدفة مواقع للتنظيم قرب الرقة والحسكة وعين عرب، وأوضح أن هذه الغارات استهدفت وحدات تكتيكية ومواقع قتالية وعربات تابعة لتنظيم الدولة، أما في العراق فشنت طائرات التحالف 17 غارة قرب بيجي والحبانية ومخمور والموصل وسنجار والحديثة وتلعفر مستهدفة مواقع تابعة للتنظيم.
• قال رئيس الحكومة البريطانية ديفيد كاميرون إن مسلحي عصابة "داعش" الإرهابية في العراق وسورية يخططون لمهاجمة بريطانيا تحديدا، وأضاف كاميرون لإذاعة "بي بي سي" المحلية الرابعة إن العصابة تشكل تهديدا وجوديا للغرب، وقال إن هناك أناس في سورية والعراق يخططون لتنفيذ هجمات رهيبة في بريطانيا وغيرها، ونحن مهددون طالما بقيت هذه العصابة في العراق وسورية، ورفض رئيس الحكومة البريطانية الرأي القائل بوجوب اشراك قوات برية غربية في الحرب ضد العصابة، موضحا أننا نشارك في الضربات الجوية، ولكن استراتيجيتنا مبنية على تأسيس ودعم الحكومات والقوات المحلية في سورية والعراق.
• قال الرئيس الروسي فلاديمير بوتين خلال لقائه وزير خارجية بشار الأسد وليد المعلم إن سياسة موسكو الداعمة للنظام لن تتغير، وأوضح بوتين: إننا نرى تطورات الأوضاع المعقدة في سوريا، وهي مرتبطة بالدرجة الأولى بالعدوان الذي يشنه الإرهاب الدولي، لكننا واثقون من انتصار الشعب السوري في نهاية المطاف، وأكد على استعداد موسكو لدعم نظام الأسد إذا اتجه إلى الدخول في حلف مع دول أخرى في المنطقة، بما فيها تركيا والأردن والسعودية، لمحاربة تنظيم "داعش"، وأشار بوتين إلى أن تشكيل مثل هذا الحلف يعد مهمة صعبة التنفيذ، نظرا للخلافات والمشاكل التي شابت العلاقات بين الدول، وتابع مخاطبا المعلم: لكن إذا اعتبرت القيادة السورية هذه الفكرة مفيدة وممكنة، فإننا سنبذل كل ما بوسعنا من أجل دعمكم، ونحن سنعتمد على علاقاتنا الطيبة مع جميع الدول في المنطقة لكي نحاول على الأقل تشكيل مثل هذا التحالف.

  • اسم الكاتب: شبكة شام
  • المصدر: شبكة شام

الأكثر قراءة