منسقو استجابة سوريا ينشر حصيلة المدارس التعليمية المستهدفة بريفي حماة وإدلب

17.تموز.2019

متعلقات

قال فريق منسقو استجابة سوريا، إن عدد المدارس التعليمية المستهدفة من قبل قوات الأسد والاحتلال الروسي بلغ قرابة 91 مدرسة، في جميع التجمعات التربوية بريف إدلب و21 في ريف حماة، خلال الفترة الممتدة من 5 - 1 - 2019 حتى تاريخ 17 - 7 - 2019.

ولفت الفريق في أنفوغرافيك نشره عبر معرفاته الرسمية إلى أن نسبة الأضرار التي سببها قصف روسيا والنظام تراوحت بين 5% إلى حد الخروج عن الخدمة كلياً.

ووفق الإحصائية فإن 34 مدرسة تعرضت للقصف ضمن مجمع خان شيخون، و13 في مجمع كفرنبل، و 12 في مجمع أريحا، و5 في مجمع جسر الشغور، و4 في مجمع إدلب، و2 في مجمع معرة النعمان، كما لفت إلى استهداف 13 مدرسة في التجمع الغربي بمحافظة حماة، و8 مدارس في التجمع الشمالي.

وناشد فريق منسقو استجابة سوريا جميع الأطراف المعنية بالملف السوري للضغط على النظام وروسيا لوقف قصف المنشآت التعليمية في المناطق المحررة.

وتركز طائرات الأسد وروسيا منذ أعوام عديدة في سياق حربها ضد الشعب السوري، على استهداف المرافق التعليمية بشكل مباشر، لتدمير البنية اللازمة لتعليم الجيل الناشيئ في محاولة منها لنشر الجهل بين أطفال المناطق المحررة، وتجريدهم من أبسط حقوقهم في التعلم والتطلع لبناء سوريا المستقبل.

ويتحدى التلاميذ والأطفال في الشمال السوري الظروف القاهرة والقصف والمجازر، في سبيل أن يعيشوا حياتهم كبقية الأطفال في العالم، فيذهبوا إلى مدارسهم ويقدموا امتحاناتهم وينجحوا فيها رغم انعدام الظروف التي تعين على العيش فضلاً عن التعليم.

الأكثر قراءة