شمخاني: اغتيال "سليماني" يعزز قوة "جبهة المقاومة أكثر" في المنطقة

13.كانون2.2020

اعتبر "علي شمخاني" أمين مجلس الأمن القومي الإيراني خلال لقائه رئيس وزراء نظام الأسد "عماد خميس"، أن اغتيال قائد فيلق القدس قاسم سليماني سيؤدي إلى "تعزيز قوة جبهة المقاومة أكثر" في المنطقة، في إشارة لنظام الأسد وحزب الله وحماس التي تندرج ضمن مايسمى جبهة "المقاومة أو الممانعة" ضد الشعب السوري.

وأضاف شمخاني في تصريحات صحفية: "من أجل إعادة الأمن إلى المنطقة ينبغي أن يكون خروج القوات الأمريكية منها على سلم الأولويات .. الهجوم الصاروخي على قاعدة عين الأسد أثبت أن إيران لن تدخر جهدا في الحفاظ على أمنها ومصالحها القومية .. اغتيال قاسم سليماني سيجعل جبهة المقاومة أكثر عزما في مواجهة الاعتداءات الإسرائيلية".

وقال شمخاني إن طرد القوات الأمريكية من المنطقة سيتحقق في ظل وحدة شعوب ودول المنطقة، منوها بأنه "لن يتحقق الأمن والاستقرار في غرب آسيا طالما تواصل حضور القوات الأمريكية الإرهابية فيها".

وندد شمخاني بـ"الغارات العمياء التي تنفذها إسرائيل بدعم من أمريكا على مواقع المقاومة في سوريا".

  • المصدر: شبكة شام
  • اسم الكاتب: فريق التحرير

الأكثر قراءة