أبو جليبيب يشكر الظواهري ويجدد البيعة للقاعدة .. ومواقع جهادية "العريدي مازال معتقلاً"

06.كانون1.2017

قدم "أبو جليبيب الطوباسي الأردني" ممثل التيار التابع للقاعدة في الشمال السوري ووالي درعا السابق لدى "جبهة النصرة"، والذي اعتقلته هيئة تحرير الشام ثم أفرجت عنه بعد ضغط كبير قبل أيام، الشكر لأمير تنظيم القاعدة الدكتور "أيمن الظواهري" لتفاعله مع قضية الشرعيين المعتقلين والمشكلة الحاصلة مع هيئة تحرير الشام.

وجدد "أبو جليبيب" الذي أفرج عنه في الثالث من كانون الأول الحالي عبر بيان نشره على حسابه الرسمي على موقع "تلغرام" نشرته مواقع جهادية أخرى، جدد بيعته للظواهري قائلاً " أبايعك شيخنا على السمع والطاعة في المنشط والكره والعسر واليسر وأثرة علينا وأن لا ننازع الأمر أهله إلا أن نرى كفرا بواحا عندنا فيه من الله برهان، بيعة على الجهاد في سبيل الله ".

وذكرت مواقع جهادة عدة تتابع قضية المشرعين المعتقلين أن الدكتور سامي العريدي لايزال معتقلاً وأن تحرير الشام أفرجت عن أبو جليبيب فقط، معقبين على بيان هيئة تحرير الشام بخصوص لجنة الفصل أن هذه اللجنة هي من طرف هيئة تحرير الشام وتمثلهم فقط، وأنها لم نخول بالفصل بأي قضية وأن لهم من يمثلهم في المفاوضات مع هيئة تحرير الشام عبر وساطة العلماء المستقلين.

وكانت خلقت عملية اعتقال هيئة تحرير الشام لمشرعي القاعدة جدلاً كبيراً، حتى بات الحدث الأبرز في الشمال السوري، وخلف ورائه سلسلة طويلة من الاستنكارات الرافضة لعملية الاعتقال من مناصرين وقياديين لهيئة تحرير الشام منهم من علق عمله في الهيئة لحين الإفراج عنهم، كما خرج الظواهري بتسجيل صوتي لذات القضية أثارت كلمته ردود فعل كبيرة أبرزها من هيئة تحرير الشام.

  • المصدر: شبكة شام
  • اسم الكاتب: فريق التحرير

الأكثر قراءة