استهداف ممنهج

أكثر من 10 شهداء جراء قصف جوي ومدفعي وصاروخي على "الرقة"

10.حزيران.2017
صورة تعبيرية أرشيفية
صورة تعبيرية أرشيفية

ارتكب الطيران التابع للتحالف الدولي مجزرة جديدة بحق المدنيين في مدينة الرقة، حيث تواصل الطائرات شن الغارات الجوية على مدينة الرقة ومحيطها في إطار الدعم والتغطية الجوية التي تقدمها لقوات سوريا الديمقراطية.

وذكر ناشطون أن طائرات التحالف أغارت على منازل المدنيين خلف صيدلية البرازي في منطقة شارع النور "الباسل سابقا" بمدينة الرقة، ما أدى لارتقاء أكثر من 10 مدنيين، وسقوط العديد من الجرحى.

ويأتي ذلك بعد يوم واحد من ارتكاب التحالف وقوات سوريا الديمقراطية مجازر في مدينة الرقة، وراح ضحيتها أكثر من 20 شهيدا وعشرات الجرحى، حيث تعرضت أحياء مدينة الرقة لقصف جوي بالصواريخ العنقودية والفسفورية، ترافق مع إطلاق عشرات القذائف الصاروخية والمدفعية.

وكان طيران التحالف قد ارتكب مجزرة أول أمس الخميس، حيث استهدف صالة "الحسون نت" في حي مفرق الجزرة، وراح ضحيتها 14 شهيد مدني.

والجدير بالذكر أن طائرات التحالف الدولي ارتكبت مجزرة في الخامس من الشهر الجاري جنوب مدينة الرقة، حيث استهدفت تجمعا للقوارب التي تقل المدنيين بجانب جسر الرقة القديم، حيث كان المدنيون يحاولون العبور إلى الضفة المقابلة من نهر الفرات باحثين عن مكان أكثر أمنا، ما أدى لسقوط حوالي عشرين شهيدا.

ومنذ بدء معركة "غضب الفرات" التي أطلقتها قوات سوريا الديمقراطية للسيطرة على مدينة الرقة ومحيطها ارتكبت طائرات التحالف الدولي العديد من المجازر بحق المدنيين ولا سيما في مدرسة بالقرب من قرية المنصورة بريف الرقة، والتي راح ضحيتها العشرات من المدنيين بين شهيد وجريح.

  • المصدر: شبكة شام
  • اسم الكاتب: فريق التحرير

الأكثر قراءة