أهالي مدينة درعا ينظمون وقفة احتجاجية لمطالبة النظام بالإفراج عن المعتقلين

10.آب.2020

نظم عشرات المدنيين في مدينة درعا، مساء اليوم الإثنين، وقفة احتجاجية للمطالبة بالإفراج عن المعتقلين واحتجاجاً على عمليات الاعتقال المستمرة بحق أبناء المدينة، منذ اتفاق التسوية.

وقال ناشطون إن أهالي مخيم درعا نظموا بوقفة احتجاجية أشعلوا خلالها الإطارات، وأغلقوا جميع الطرق المؤدية إلى المخيم، بغية الضغط على النظام، والافراج عن المعتقلين المغيبين في سجونه.

وأكد ناشطون أن قوات الأسد استنفرت بالقرب من دوار الحمامة وبالقرب من ساحة بصرى والحامد مول بدرعا المحطة، تخوفاً من ردة فعل أهالي المخيم.

ودعا ناشطون محليون أهالي مدينة درعا للتوجه إلى "ساحة بصرى" وسط مدينة درعا والتي تقع بالقرب من حاجز يتبع للأمن العسكري، نصرةً للمعتقلين.

وكان مكتب توثيق الشهداء في درعا وثق الشهر المنصرم ما لا يقل عن 19 معتقلا ومختطفا، تم إطلاق سراح 8 منهم في وقت لاحق من ذات الشهر، علما أن هذه الإحصائية لا تتضمن من تم اعتقالهم بهدف سوقهم للخدمتين الإلزامية والاحتياطية في قوات النظام.

وتورط فرعي أمن و فرع الأمن الجنائي في عمليات الاعتقال، على التوزع التالي: 9 معتقل لدى فرع الأمن الجنائي ، 9 معتقل لدى شعبة المخابرات العسكرية ، 1 معتقل لدى إدارة المخابرات الجوية.

  • المصدر: شبكة شام
  • اسم الكاتب: فريق التحرير

الأكثر قراءة