أوباما :يجب دفع الأسد والروس والإيرانيين نحو انتقال سياسي وإلا صراع دموي أطول

24.تموز.2015

أكد الرئيس الأميركي باراك أوباما، من ضمن خطته لمكافحة تنظيم الدولة يتمثل في "دفع الأسد والروس والإيرانيين، نحو إدراك ضرورة تحقيق انتقال سياسي في سوريا، قبل أن تجر المنطقة لصراع دموي أطول".

أن بلاده لا تتعاون مع تركيا والأردن ودول أخرى من أجل تضييق الخناق على تنظيم الدولة وحسب، بل وتسعى لخلق بيئة مواتية لإيقاف تدفق المقاتلين الأجانب إلى سوريا.

جاء ذلك في تصريح خاص، أدلى به لهيئة الإذاعة البريطانية (بي بي سي)، حيث ذكر أن بلاده قطعت شوطاً بهذا الخصوص، مشدداً في الوقت ذاته أنه "ينبغي القيام بالمزيد".

ولفت الرئيس الأمريكي، أن القسم الثاني في هذا الإطار، يتمثل في "دفع الأسد والروس والإيرانيين، نحو إدراك ضرورة تحقيق انتقال سياسي في سوريا، قبل أن تجر المنطقة لصراع دموي أطول".

وفيما يتعلق بالاتفاق النووي بين طهران ومجموعة 5+1، شدد أوباما أن الاتفاق يسد الطريق أمام امتلاك إيران سلاحا نوويا، معرباً عن ثقته بمصادقة الكونغرس الأميركي على الاتفاق.

من ناحية أخرى، شدد أوباما على ضرورة بقاء بريطانيا ضمن الاتحاد الأوروبي، منوهاً بأهمية ذلك بالنسبة لتأثيرها على صعيد السياسة العالمية.

  • المصدر: شبكة شام
  • اسم الكاتب: فريق التحرير

الأكثر قراءة