الأمطار تغرق عشرات الهكتارات المزروعة بالقمح بريف الرقة

14.أيار.2018

ضربت محافظة الرقة لاسيما ريفها الغربي خلال الأيام الماضية، عاصفة مطرية شديدة، تسببت في رفع منسوب نهر الفرات والمجاري المائية التي ترفده في المنطقة والتي غمرت عشرات الهكتارات من الأراضي الزراعية.

وذكر مصادر محلية من الرقة أن جل القرى القريبة من المجاري المائية الرافدة لنهر الفرات والمناطق المنخفضة غمرت بالمياه جراء شدة الأمطار، ما أدى لغرق عشرات الهكتارات المزروعة بالقمح وبالتالي فقدان المزارعين لمحاصيلهم.

وأرجعت المصادر سبب الفيضانات إضافة لغزارة الأمطار التي تتعرض لها المنطقة، هو إغلاق معظم المجاري المائية التي تصرف المياه بسواتر ترابية كبيرة من قبل تنظيم الدولة الذي كان يستخدمها لمواجهة تقدم قسد من خلال إغراق هذه المناطق بالمياه، حيث لم تعمل قسد على إزالة السواتر ورفع الرواسب التي تراكمت في هذه المناطق.

ويعمل جل أهالي الريف في محافظة الرقة بالزراعة ويعتمدون عليها كمورد رئيسي لتأمين حياتهم ومستلزماتهم، سببت الفيضانات بتفاقم أوضاع هؤلاء الفلاحين وحرمانهم من محصولهم، لاسيما أن جل هذه الأراضي زرعت هذا العام بعد عودة أهاليها إليها.

وتسببت الأمطار الغزيرة في محافظة الحسكة شمال شرق سوريا بحدوث عشرات الفيضانات الجارفة، نتج عنها انهيار جسور وإغلاق العديد من الطرق في مدينة الحسكة وريفها.

وعمد الأهالي إلى إقامة عدد من السواتر الترابية بمحيط نهر الخابور بحي المريديان بمدينة الحسكة لحماية منازلهم من الفيضانات، نتيجة استمرار هطول الأمطار الغزيرة على محافظة الحسكة لليوم السابع على التوالي في كافة مناطق محافظة الحسكة، بحسب شبكة فرات بوست، فيما أظهرت صور ارتفاع منسوب مياه نهر الجغجغ في مدينة الحسكة بشكل كبير لم تشهد منذ سنوات.

وشهدت الساعات الـ 24 الماضية الهطول الأغزر على الأطلاق في بلدات المناجير بمعدل بلغ 40 مم وبلدة هيمو 38 مم وبلدة اليعربية 33 مم و تل حميس 27 مم، الأمر الذي تسبب بحدوث العديد من الانهيارات في التربة، وتضرر المنازل، بالإضافة إلى سقوط جزء من الجدار الإسمنتي على الحدود السورية التركية قرب مدينة القامشلي.

أما في محافظة دير الزور فقد أسفرت الفيضانات عن انهيار جسر التبني بريف دير الزور الغربي نتيجة الأمطار الغزيرة، بسبب تعرض محافظة دير الزور خلال 48 ساعة الماضية لأمطار متواصل بحسب ناشطين من المنطقة.

  • المصدر: شبكة شام
  • اسم الكاتب: فريق التحرير

الأكثر قراءة