الإرهاب "الروسي الأسدي" يطال جنين في رحم أمه في دوما

11.تشرين1.2016

سقط شهداء وجرحى من المدنيين في مدينة دوما بالغوطة الشرقية بريف دمشق قبل سويعات جراء تعرض أحياء المدينة لقصف بقذائف الهاون والمدفعية من قبل قوات الأسد، حيث وثق ناشطون استشهاد سيدتين وجنين.

فقد أكد ناشطون على أن الشهيدة "نور أيوب" ارتقت برفقة جنينها بعد تعرض أحياء المدينة لقصف مدفعي من قبل قوات الأسد المتمركزة في جبل قاسيون، حيث كانت الشهيدة "حامل في شهرها التاسع"، وفشلت الفرق الطبية بمحاولات إنقاذ الجنين، كما وارتقت الشهيدة قمر أيوب أيضا.

كما وتسبب القصف أيضا بسقوط العديد من الجرحى غالبيتهم من النساء.

ومتابعة لأخبار الغوطة الشرقية حيث تدور اشتباكات عنيفة بين الثوار وقوات الأسد على جبهات بلدة الريحان على إثر محاولات تقدم الأخير في المنطقة بدعم وتغطية جوية روسية وأسدية، حيث حققت قوات الأسد تقدما على مقربة من نقطة الصرف الصحي، قبل أن يشن الثوار هجوما استعادوا خلاله السيطرة على ما خسروه، فيما تمكنوا من تدمير جرافة بعد استهدافها بصاروخ "بي 9"،.

وترافقت المعارك مع قصف من الطائرات الحربية على نقاط الاشتباكات ومدينة زملكا وبلدة عين ترما، وتعرضت مدينتي سقبا وحمورية وبلدة الريحان لقصف مدفعي.

  • المصدر: شبكة شام
  • اسم الكاتب: فريق التحرير

الأكثر قراءة