الاتحاد الأوروبي يدرس توسيع العقوبات على نظام الأسد في سوريا

17.كانون2.2019

متعلقات

أعلن مصدر أوروبي رفيع المستوى في بروكسل اليوم، أن مجلس الاتحاد الأوروبي، على مستوى وزراء الخارجية، يعتزم خلال جلسته يوم 21 يناير، توسيع قائمة العقوبات ضد سوريا.

وذكر المصدر، أنه ستتم إضافة 11 شخصا و5 منظمات إلى القائمة الأوروبية السوداء ضد سوريا، لافتاً في حديثه قبيل لقاء وزراء خارجية الدول الـ28 الأعضاء في الاتحاد الأوروبي: "من المتوقع، تجديد قائمة العقوبات ضد سوريا".

ورفض المصدر، الكشف عن أسماء الأشخاص والمؤسسات التي ستشملها العقوبات وقال: "سيتم نشر الأسماء في المجلة الرسمية للاتحاد الأوروبي، بعد اتخاذ قرار رسمي بذلك يوم الاثنين".

وتعتبر حزمة عقوبات الاتحاد الأوروبي التي تم تعزيزها باستمرار من عام 2011 إلى عام 2014، واحدة من أهم العقوبات في تاريخ الاتحاد الأوروبي، وهي تشمل تقريبا، حظر جميع أنواع الاتصالات التجارية الأوروبية مع سوريا، وخاصة في مجال تجارة النفط والمنتجات النفطية.

بالإضافة إلى ذلك، هناك عقوبات مفروضة على النظام السوري (القائمة السوداء واسعة وتشمل، على وجه الخصوص، بشار الأسد، وغالبية أفراد أسرته وأقربائه)، وهناك حظر شامل على المعاملات المالية مع سوريا.

  • المصدر: شبكة شام
  • اسم الكاتب: فريق التحرير

الأكثر قراءة